أقر رؤساء الاتحادات الخليجية لكرة القدم استضافة العراق لبطولة كأس الخليج في دورتها المقبلة (الحادية والعشرين)، وذلك خلال اجتماع بمدينة عدن اليمنية على هامش بطولة خليجي 20 التي تختتم اليوم.
 
جاء ذلك بعد مداولات وخلافات حول مدى قدرة العراق على تنظيم تلك البطولة في ظل الأجواء الساخنة التي تعيشها في الفترة الأخيرة، علما بأن المجتمعين اتفقوا على طرح فكرة أن تكون قطر هي البديل لتنظيم تلك البطولة في حالة عدم قدرة العراق على استضافتها.
 
وناقش الاجتماع مواضيع متصلة ببطولة كأس الخليج أهمها التعديلات المقترحة على لائحة البطولة وأبرزها تعديل موعدها، بحيث تقام خلال شهر يناير/كانون الثاني في السنوات الفردية.
 
ومن جانبها، رحبت وزارة الشباب والرياضة العراقية بقرار إقامة البطولة الخليجية في مدينة البصرة، مؤكدة استعدادها للتعاون واستضافة أي لجنة لزيارة المنشآت الرياضية التي يجري العمل فيها استعدادا لاستضافة هذه البطولة.
 
وأكدت الوزارة أن الحكومة العراقية رصدت أكثر من 500 مليون دولار لإنجاز مشروع المدينة الرياضية في البصرة لاستضافة البطولة.
 
وكان العراق بدأ مشاركته في دورات الخليج عام 1976 في قطر، ثم استضاف البطولة عام 1979 في العاصمة بغداد وتوج بلقبها.

المصدر : الألمانية