الفنانة الموريتانية لبابة بنت الميداح تغني لفوز قطر (الجزيرة نت)

أمين محمد-نواكشوط

أعلنت هيئات وأحزاب سياسية موريتانية عدة عن مباركتها وترحيبها بفوز دولة قطر بشرف تنظيم كأس العالم في العام 2022 بعد منافسة شرسة مع كبريات دول العالم.

وعبر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم عن سعادته وغبطته الكاملة بهذا الحدث الأول من نوعه بالعالم العربي والإسلامي ومنطقة الشرق الأوسط، وأضاف في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه أن هذا الإنجاز "يعتبر تاج عز على رؤوس كل العرب والمسلمين وبرهانا آخر على أن دولة قطر الشقيقة ماضية في طريق الرقي والازدهار والتقدم، وقادرة على تحقيق المزيد من الإنجازات الباهرة في مختلف الميادين السياسية والثقافية والاقتصادية".

جانب من احتفال آخر أقيم بفوز القطريين (الجزيرة نت)
وأعلن الحزب عن نيته إقامة تجمع جماهيري حاشد مساء اليوم السبت دعما ومساندة للقيادة والشعب القطريين، وتعبيرا عن التضامن الموريتاني التام مع الإخوة القطريين في هذه اللحظة الهامة.

كما أعلن حزب المعارضة الرئيسي تكتل القوى الديمقراطية عن تهانيه واعتزازه بفوز قطر بهذا الشرف، مؤكدا أن ذلك يمثل مفخرة لكل العرب والمسلمين.

سر التميز
أما حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) الإسلامي فبعث برسالة تهنئة إلى أمير قطر وإلى الشعب القطري قال فيها إن الكثير من المتابعين للحدث كان متخوفا نظرا لمستوى المنافسة، وإمكانات المنافسين، ولكن العارفين بسر التميز القطري كان أملهم كبيرا.

وأضاف الحزب في رسالته أن هذا السر هو الذي ظهر من قبل في إطلاق أهم مشروع إعلامي بالمنطقة (قناة الجزيرة) وفي الوقوف مع أهل غزة وإسنادهم، وفي مبادرات المصالحة النوعية بلبنان والسودان واليمن، وهو الذي يظهر الآن أيضا بعالم الشباب والرياضة بعد نجاح قطر باستضافة بطولة الألعاب الأولمبية عام 2006.

وهنأت رابطة الصحفيين الموريتانيين وشكرت كل الذين ساهموا في تحقيق هذا الحلم خاصة الصحفيين العرب، وأهابت بهم لمواكبة جهود قطر العمرانية واللوجستية المهيئة للتظاهرة العالمية.

السفير القطري (يسار) مع ممثلة الحكومة وزيرة الشؤون الاجتماعية (الجزيرة نت)
وفور الإعلان الخميس عن نجاح قطر في الفوز بشرف تنظيم الكأس العالمية تقاطر عشرات الموريتانيين إلى مقر السفارة القطرية لتأكيد الدعم والتأييد، كما نظمت شخصيات وقيادات سياسية من بينها وزيرة الخارجية السابق الداه ولد عبدي تجمعا جماهيريا احتفالا بالفوز.

مجسم كروي
وقد كشف النقاب مساء أمس، خلال حفل عشاء نظمه السفير القطري بموريتانيا محمد بن كردي طالب المري وحضره ممثلون عن الحكومة والسلك الدبلوماسي والأحزاب السياسية، عن مجسم ذهبي على شكل كأس العالم نحته وأعده شاب موريتاني دعما وتأييدا لقطر.

وقال السفير القطري في كلمة له بالمناسبة إن الشباب الذين أنجزوا هذا المجسم الكروي الرائع كانوا يمتلئون ثقة ويقينا بأن قطر هي من سيفوز نهاية المطاف، كما أن أعدادا كبيرة من الشعب الموريتاني ظلت ترابط عند باب السفارة حتى قبل إعلان النتائج تيقنا منها بأن قطر ستفوز وهو ما حصل بفضل طموح ومكانة القيادة القطرية.

وقال الشاب الذي أنجز المجسم الكروي افال ولد اكويري (35 عاما) للجزيرة نت إنه أمضى زهاء ثمانية أشهر متواصلة من العمل لإنجاز الكأس الذهبية التي يصل طولها إلى مترين وثلاثين سنتيمترا وعرضها لنحو تسعين سنتيمترا.

وطالب ولد اكويري من حكومته وضع الكأس في أحد أكبر ملتقيات الطرق بالعاصمة كرسالة تضامن من موريتانيا لإخوتها القطريين، وإطلاق اسم قطر على ذلك الملتقى لأن الإنجاز الذي حققته قطر هو لكل العرب والمسلمين.

المصدر : الجزيرة