انتقاد لاستعدادات العراق لخليجي20
آخر تحديث: 2010/11/21 الساعة 14:31 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/11/21 الساعة 14:31 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/15 هـ

انتقاد لاستعدادات العراق لخليجي20

مراحل إعداد المنتخب لم تكن موفقة بحسب رأي النقاد (الجزيرة نت)

فاضل مشعل-بغداد
 
يواجه منتخب العراق بقيادة مدربه الألماني سيدكا -الذي أبقى على خمسة لاعبين من أصل ستين كان استدعاهم لمعسكرات المنتخب- انتقادات أهل الكرة، معتبرين أن مرحلة إعداده التي بدأت مع بطولة غرب آسيا في الأردن ومبارياته التجريبية مع عمان وقطر وفلسطين والأردن وإيران والكويت والهند، لم تكن موفقة.
 
فالصحفي الرياضي علي عطية يرى أن إعداد المنتخب كان "عشوائيا"، مدللا على ذلك بأن المدرب راهن في البداية على لاعبي الدوري المحلي من الشباب دون المحترفين في الأندية الخارجية ثم أخرج لاحقا العشرات منهم من معسكرات المنتخب التي أقيمت في شمالي العراق وفي الأردن والإمارات ليعود إلى الاعتماد على المحترفين.
 
واعتبر عطية في تصريح للجزيرة نت أن "مثل هذا التخبط ظهر في النتائج غير المرضية التي حققها المنتخب في مبارياته التجريبية وفي خروجه المبكر من بطولة غرب آسيا" التي أقيمت في سبتمبر/أيلول الماضي في العاصمة الأردنية عمان.
 
أما نجم المنتخب العراقي السابق علاء كاظم فقال للجزيرة نت إن "الكرة العراقية تعاني من مشاكل كبيرة بدءا من تلك التي يعاني منها اتحاد اللعبة ومسألة دعم الأندية إلى حرمان اللاعب من اللعب أمام جمهوره بقرارات من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الذي جعل من الوضع الأمني حجة استمرت منذ تسعينيات القرن الماضي وحتى الآن".
 
الجمهور العراقي محروم من حضور مباريات فريقه بقرار من فيفا (الجزيرة نت)
إنجازات
ويرى كاظم أنه رغم ذلك فإن على المنتخب العراقي في تشكيلته الحالية التي اعتمد فيها المدرب على خبرة المحترفين أن يحافظ على سمعة المنتخب في بطولة خليجي 20 التي تنطلق يوم غد الاثنين في اليمن، خاصة وأنه حامل لقب البطولة ثلاث مرات: في بغداد 1979، وفي مسقط 1984، وفي الرياض 1988، وذلك بخلق تشكيلة تحافظ على التنوع بين خبرة المحترفين واندفاع الشباب.
 
ومن جهته قال أمين سر اتحاد الكرة العراقي طارق أحمد إن المنتخب العراقي تنتظره مباريات مهمة، مؤكداً أن "البطولة تأخذ حيزا أكبر من اهتمامنا لما فيها من خصوصية لدى الشعب العراقي".
 
وكانت الصحافة العراقية نقلت اليوم الأحد تصريحا للمدرب سيدكا قال فيه إنه يعرف الآن مستويات كافة اللاعبين وإن "أكثرهم جاهزية واستعدادا سيأخذ نصيبه في اللعب"، معتبراً أن التواجد في بطولة خليجي 20 هو "محطة استعداد لبطولة أمم آسيا" رغم رغبته في الحصول على لقب بطولة الخليج.
 
ويذكر أن المنتخب العراقي سيلعب ضمن مجموعة تضم الإمارات التي سيلتقي بها بعد غد الثلاثاء والبحرين التي يقابلها الجمعة المقبلة وعُمان التي يلاقيها في الـ29 من هذا الشهر.
 
ويضم المنتخب العراقي -الذي وصل إلى صنعاء مساء أمس السبت- اللاعبين محمد كاصد وعلي مطشر وحيدر رعد لحراسة المرمي، وعلي حسين رحيمه (الوكرة القطري) وسلام شاكر (الخور القطري) ومحمد علي كريم وسامال سعيد وسعد عطية وحيدر عبد الأمير وأحمد إبراهيم لخط الدفاع.
 
كما يضم نشأت أكرم وصالح سدير وهوار ملا محمد وقصي منير (قطر القطري) وسامر سعيد (أهلي طرابلس الليبي) وكرار جاسم (تراكتور سازي الإيراني) ومثنى خالد وسعد عبد الأمير وأحمد إياد ومهدي كريم لخط الوسط، ويونس محمود (الغرافة القطري) وعماد محمد (الزمالك المصري) وعلاء عبد الزهرة (الخريطيات القطري) وأمجد راضي لخط الهجوم.
المصدر : الجزيرة

التعليقات