صدمة كبيرة لفيرغسون لرحيل روني
آخر تحديث: 2010/10/20 الساعة 18:09 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/10/20 الساعة 18:09 (مكة المكرمة) الموافق 1431/11/13 هـ

صدمة كبيرة لفيرغسون لرحيل روني

فيرغسون خاب ظنه في نجمه روني (الفرنسية)

كان السير الأسكتلندي أليكس فيرغسون مدرب مانشستر يونايتد كالوالد الذي خيب ابنه آماله عندما كشف رغبة مهاجمه واين روني في ترك النادي الإنجليزي.

وجد المدرب الشهير نفسه حائرا بين الثأر من ابنه المدلل الذي رعاه على مدى ست سنوات وكان ملجأ له، وبين الصدمة التي تلقاها لدى إعلان الأخير قراره ترك النادي وتحديدا يوم 14 أغسطس/آب الماضي.

وقال فيرغسون "كنت متواجدا في مكتبي يوم 14 أغسطس/آب الماضي عندما  اتصل بي المدير التنفيذي ديفد غيل ليقول لي بأن روني لا يريد تجديد عقده بحسب ما أعلنه مدير أعماله".

وأضاف "بالطبع صدمت بهذا النبأ، خصوصا أن روني كان يعتبر قبل أشهر قليلة أنه موجود في أعرق ناد في العالم".

وأشار فيرغسون إلى أنه قابل اللاعب الذي أعلن بالفعل رغبته في ترك النادي, لكنه لم يجد أي سبب لذلك.

يذكر أن روني صرح قبل انطلاق كأس العالم بأنه لا يريد الانتقال إلى أي ناد  آخر، "فأنا ألعب في أحد أعرق الأندية في العالم، ومستعد للدفاع عن ألوانه مجانا".

المصدر : وكالات