مدرب منتخب أنغولا مانويل جوزيه في أحد المؤتمرات الصحفية بالعاصمة لواندا (الفرنسية)

أكد البرتغالي مانويل جوزيه مدرب أنغولا اليوم الأحد أن هدف فريقه هو الفوز على الجزائر غدا الاثنين في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى ضمن الدور الأول لنهائيات كأس أمم أفريقيا السابعة والعشرين لكرة القدم.
 
وقال جوزيه "سنلعب من أجل الفوز وضمان التأهل إلى الدور ربع النهائي وتفادي الحسابات المعقدة, لا يهمنا ما تفكر به الجزائر نحن منتخب أنغولا وهدفنا واحد هو التأهل إلى الدور الثاني".
 
وأضاف أن المباراة ستكون صعبة جدا لأن كلا المنتخبين يطمح إلى التأهل إلى الدور الثاني، لكن اعتبر طموح أنغولا أقوى وأكبر لأنها البلد المضيف وتأمل البقاء في لواندا حيث يحظون بمساندة خمسين ألف متفرج في الملعب.

وفي رده على سؤال عن ما إن كان سيلعب من أجل التعادل كونه كافيا لأنغولا لبلوغ الدور الثاني لأنه يتصدر برصيد أربع نقاط بفارق نقطة أمام الجزائر ومالي التي تلتقي مع ملاوي في اليوم ذاته في كابيندا قال جوزيه إنه لا يوجد في قاموس كرة القدم اللعب من أجل التعادل.
 
وأضاف أنه إذا حاول الفريق ذلك فمن يضمن له تحقيق هذه النتيجة، إضافة إلى أن الجزائر تسعى إلى تحقيق الفوز بدورها وبإمكانها ذلك لأن الحظوظ متساوية طالما أن هناك فوزا وتعادلا وخسارة في كرة القدم.

المصدر : الفرنسية