المكافآت كان يفترض أن توزع على اللاعبين قبل مباراتهم مع باراغواي (الفرنسية)

أصيب لاعبو منتخب مصر للشباب والاتحاد المصري لكرة القدم بصدمة بعدما أعلن عن سرقة المبلغ المخصص مكافآت للاعبي المنتخب قبل مباراتهم مع باراغواي التي انتهت أمس الاثنين بهزيمة مفاجئة في الوقت بدل الضائع.
 
وحدثت السرقة أثناء توجه مندوب الاتحاد المصري لكرة القدم لتسليم مبلغ 400 ألف جنيه (حوالي 72 ألف دولار) للجهاز الفني لمنتخب الشباب لتوزيعها على اللاعبين قبل المباراة، حيث تعرض له مجهولون كانوا يتربصون به فسرقوه وفروا هاربين.
 
وقد حرر محضر بالواقعة على أن تتولى الشرطة التحقيق في هذا الحادث المثير للجدل، الذي يأتي في وقت تتوجه فيه أنظار العالم أجمع إلى الأراضي المصرية التي تستضيف واحدة من أبرز البطولات الكروية في العالم حاليا.
 
وكان المنتخب المصري تلقى هزيمة مفاجئة في مباراة أمس بعدما كان التعادل بهدف لهدف هو سيد الموقف حتى الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع عندما نجح منتخب باراغواي باقتناص هدف الفوز من دربكة أمام المرمى المصري.

المصدر : الألمانية