التدريب الأخير للبرازيل جرى في أجواء من المرح والثقة (الفرنسية)

يسدل الستار على منافسات كأس القارات لكرة القدم مساء اليوم حيث تلعب البرازيل مع الولايات المتحدة مفاجأة البطولة، في حين تكتفي إسبانيا باللعب على المركز الثالث عندما تواجه جنوب أفريقيا المضيفة.
 
ويفترض نظريا ألا تكون المهمة صعبة أمام البرازيليين حاملي اللقب خاصة أنهم حققوا الفوز في مبارياتهم الأربع الماضية في البطولة على حساب مصر 4-3 والولايات المتحدة 3-صفر وإيطاليا 3-صفر ثم جنوب أفريقيا 1-صفر في الدور نصف النهائي.
 
لكن مهمة البرازيل لن تكون سهلة على أرض الملعب بالنظر إلى النتائج المفاجئة التي حققها المنتخب الأميركي الذي انتفض بعد خسارتين أمام إيطاليا والبرازيل ونجح في الفوز على مصر ثم إسبانيا ليجد طريقه إلى المباراة النهائية.
 
وإذا كانت البرازيل بقيادة نجمها السابق دونغا تعول على مهارات نجومها خصوصا الثلاثي الهجومي لويس فابيانو وكاكا وروبينيو فإن أميركا بقيادة المدرب بوب برادلي أظهرت في مباراتيها الأخيرتين قدرة على اللعب السريع خصوصا عند الارتداد من الدفاع إلى الهجوم، كما أن فريقها يمتلك حارس مرمى متميزا هو تيم هاوارد.
 
مدرب أميركا بوب برادلي يأمل في تحقيق مفاجأة جديدة (الفرنسية)
أرقام قياسية
وفي حالة فوز منتخب البرازيل بكأس القارات فستكون هذه هي المرة الثالثة له وبالتالي ينفرد بالرقم القياسي، علما بأن البرازيل تحمل بالفعل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز ببطولة كأس العالم وهو خمس مرات.
 
وتشارك البرازيل في كأس القارات التي انطلقت عام 1992 للمرة السادسة وتوجت مرتين في السعودية 1997 على حساب أستراليا 6-صفر وفي ألمانيا 2005 على حساب الأرجنتين 4-1.
 
أما الولايات المتحدة فتشارك في البطولة للمرة الثالثة بعد النسختين الثالثة والسابعة عامي 1999 و2003 على التوالي، وسبق لها مواجهة البرازيل في النسختين حيث خسرت بنتيجة واحدة هي صفر-1.
 
وفي المباراة التي تسبق النهائي سيكون الصراع بين إسبانيا وجنوب أفريقيا من أجل توديع البطولة بشكل جيد، فالأولى ترغب في استعادة نغمة الانتصارات التي توقفت على يد أميركا والثانية تريد استثمار عرضها القوي أمام البرازيل في نصف النهائي.

المصدر : وكالات