تنطلق غدا في مدينة بيسكارا بإيطاليا دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط السادسة عشرة لتستمر حتى الخامس من يوليو/تموز المقبل.
 
وهي المرة الثالثة التي تحتضن فيها مدينة إيطالية الألعاب منذ أن أقيمت نسختها الأولى في مدينة الإسكندرية المصرية عام 1951.
 
وكانت إيطاليا استضافت النسختين الرابعة في نابولي (1963) والثالثة عشرة في باري (1997)، وهي تسجل بذلك رقما قياسيا من حيث عدد مرات الاستضافة، تليها إسبانيا عامي 1955 و2005 في برشلونة وألميريا، وتونس عامي 1967 و2001.
 
وإذا كانت المشاركة في نابولي لم تخرج عن الإطار "الابتدائي" لمثل هذه الدورات بعد فترة قصيرة من إطلاقها حيث بلغ عدد الدول 13 دولة تنافس رياضيوها في 18 لعبة، فإن دورة باري بعد 14 عاما حققت عددا من الأرقام القياسية فارتفع العدد إلى 21 دولة، والأخيرة تنافس رياضيوها في 27 لعبة حيث وزعت 230 ميدالية ذهبية (مقابل 93 فقط في نابولي).

وتتساوى دورة بيسكارا من حيث الأرقام مع دورة باري تقريبا من حيث عدد الدول المشاركة الذي يصل إلى 23 دولة سيمثلها ما يزيد على 4 آلاف رياضي يقيمون في القرية المتوسطية ويتنافسون في 27 نوعا من الرياضات يقارب فيها عدد الميداليات الذهبية 225 ميدالية والعدد الإجمالي 725 ميدالية.

ثلاث قارات
وتشارك في هذه الدورة دول تنتمي إلى قارات أوروبا وأفريقيا وآسيا، وهي حسب التسلل الأبجدي باللغة الإنجليزية ألبانيا والجزائر والبوسنة وقبرص وكرواتيا ومصر وفرنسا واليونان ولبنان وليبيا ومالطا والمغرب وموناكو ومونتينيغرو وسان مارينو وصربيا وسوريا وسلوفينيا وإسبانيا وتونس وتركيا.

مدينة بيسكارا تقع على ساحل
البحر الأدرياتيكي (الجزيرة)
أما الألعاب المعتمدة (معظمها للجنسين) فهي ألعاب القوى والتجذيف وكرة السلة والملاكمة والدراجات ورفع الأثقال والمبارزة والغولف والجمباز وكرة القدم وكرة اليد والكاراتيه والسباحة والجودو والمصارعة (يونانية رومانية وحرة) وكرة المضرب وكرة الماء والألواح الشراعية.
 
ومن الألعاب المعتمدة أيضا كرة الطاولة والكرة الطائرة والبيتانك والفروسية والرماية على الهدف والرماية على الأطباق والكرة الشاطئية والكانوي كاياك والتزلج على الماء، إضافة إلى رياضات ذوي الاحتياجات الخاصة.
 
أهمية قصوى
وتؤكد هذه الأرقام أن الهدف من دورات ألعاب المتوسط لم يعد يقتصر على مجرد المشاركة وإنما تعداه إلى المنافسة من أجل الحصول على أكبر عدد من الميداليات من مختلف المعادن، ما يفسر الأهمية القصوى التي يوليها المسؤولون عن تنظيم هذه الدورات.
 
كما تلقى هذه الدورات اهتماما من الإعلام الرياضي حيث من المتوقع أن يزيد العدد على ألف صحافي يعملون في الإعلام المقروء والمرئي والمسموع، إضافة إلى ألفين من العاملين بالمواقع الإلكترونية.
 
وتقام منافسات الدورة في عدد من المنشآت الرياضية أبرزها قصر الرياضة في كل من بيسكارا وتيرامو ولوتشانو وملاعب أفيتزانو (بيسكارا) والبلدي (تيرامو وفرانكافيلا) وبلوندي (لوتشانو) وبحيرة بومبا (الألعاب المائية).

المصدر : الفرنسية