مصر تتطلع لتكرار عرضها الرائع أمام البرازيل (الفرنسية)

يلعب المنتخب المصري مساء اليوم مباراة قوية مع نظيره الإيطالي في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول لبطولة كأس القارات 2009 بجنوب أفريقيا، في حين تقابل البرازيل الولايات المتحدة ضمن المجموعة ذاتها.

وتعد المباراة مصيرية للمنتخب المصري حيث سيتحدد على ضوئها مستقبله في البطولة، ففي حالة الفوز سينعش آماله في التأهل للمرحلة الثانية، لكنه سيفقد في حال خسارته إلى حد كبير حظوظه في التأهل.

وبينما يحتل منتخب مصر المركز الثالث في المجموعة الثانية بدون رصيد من النقاط، يتصدر المنتخبان الايطالي والبرازيلي المجموعة ولكل منهما ثلاث نقاط وتأتي الولايات المتحدة في المركز الأخير بدون نقاط.

وكان منتخب الفراعنة أحرج المنتخب البرازيلي بطل العالم خمس مرات وحامل لقب البطولة في مباراته الأولى عندما نجح في قلب تخلفه 1-3 في نهاية الشوط الأول إلى تعادل 3-3 حتى الوقت بدل الضائع قبل أن يسقط بركلة جزاء نفذها بنجاح النجم البرازيلي كاكا.

وقال مدرب منتخب مصر حسن شحاتة إن مباراة إيطاليا ستكون مختلفة تماما عن مواجهة البرازيل التي خسرها فريقه بصعوبة 4-3، مشيرا إلى أن المنتخب الإيطالي قوي ودفاعاته منظمة ولاعبيه يرغبون بتحقيق نتيجة طيبة أمامه لكي يكسبوا المزيد من احترام الجماهير.

وأشار مدرب مصر إلى أن إيطاليا مدرسة مختلفة تماما عن البرازيل وأن المنتخب الإيطالي يمتاز بالسرعة وهو بطل العالم أكثر من مرة.

وقال قائد منتخب مصر أحمد حسن إن فريقه يسعى لإثبات مكانته على خريطة الكرة العالمية، مضيفا أن اللاعبين المصريين يسعون لتقديم أداء أفضل أمام إيطاليا.

في المقابل أشاد مدرب منتخب إيطاليا مارتشيلو ليبي بالمنتخب المصري وبمديره الفني حسن شحاتة، وقال "أعرف المنتخب المصري جيدا، لقد فاز بكأس الأمم الأفريقية في النسختين السابقتين وهذا يعني الكثير على الصعيد القاري خصوصا أنه تفوق على نخبة المنتخبات الأفريقية".

وتابع "يعجبني كثيرا كيف يدير شحاتة فريقه، لن تكون المباراة نزهة لفريقي قياسيا على الأداء الذي قدمه المنتخب المصري ضد البرازيل".

وكان المنتخب الإيطالي تخطى تخلفه أمام نظيره الأميركي الذي لعب 60 دقيقة بعشرة لاعبين صفر-1 إلى فوز 3-1 بفضل ثنائية لمهاجمه الجديد جوزيبي روسي.

المصدر : وكالات