اللقطة المثيرة للجدل التي أخرج  فيها المدافع المصري الكرة بيده قبل دخولها المرمى (الفرنسية)

في رد فعل على احتجاج المنتخب المصري لكرة القدم ضد حكم مباراة البرازيل في بطولة كأس العالم للقارات في جنوب أفريقيا، قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إزالة جميع شاشات التلفزيون الموجودة حول الملاعب التي تستضيف المباريات.

وقال رئيس الاتحاد جوزيف بلاتر إن الهدف من القرار هو الرد على أي اتهامات باستغلال الحكم الرابع لشاشة التلفزيون وجهاز الفيديو في إعادة مشاهدة لعبة مثيرة للجدل، وإخطار حكم المباراة لتعديل قراره حول اللعبة.

وكانت الدقائق الأخيرة لمباراة مصر والبرازيل في البطولة قد أثارت الكثير من الجدل عندما احتسب الحكم الإنجليزي ضربة ركنية لصالح المنتخب البرازيلي ثم عاد عن قراره واحتسب ضربة جزاء بناء على إشارة من مساعده، بينما أكد المنتخب المصري في احتجاجه أن الحكم عدل عن قراره بإيعاز من الحكم الرابع الذي شاهد اللعبة وأخطر الحكم بأن المدافع المصري أحمد المحمدي تعمد إخراج الكرة بيده قبل دخولها المرمى.

وتنص لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم على عدم الاعتداد بإعادة اللعبة عن طريق الفيديو، والاكتفاء باستشارة مساعدي حكم المباراة.

الجدير بالذكر أن المباراة انتهت بفوز البرازيل بأربعة أهداف مقابل ثلاثة لمصر بطلة أفريقيا. ورفض الفيفا احتجاج المنتخب المصري بأن الحكم الرابع هو السبب في تراجع الحكم عن قراره الأول.

المصدر : الألمانية