مدرب منتخب العراق الصربي بورا ميلوتينوفيتش يتوسط طاقمه الفني وأحد لاعبيه (الفرنسية)

أعرب رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم حسين سعيد عن رضاه عن نتيجة منتخب بلاده بالتعادل مع جنوب أفريقيا الدولة المضيفة صفر-صفر أمس الأحد بافتتاح مباريات بطولة كأس القارات في جوهانسبرغ.
 
وقال حسين "نعم نحن راضون عن النتيجة خصوصا أننا كنا نواجه صاحب الأرض والجمهور وكانت المدرجات مليئة عن آخرها لمؤازرته".
 
وأضاف حسين أن الأداء لم يكن مقنعا وهذه المباراة الافتتاحية غالبا ما يرافقها الحذر والخوف من الخسارة، والخروج بنقطة واحدة أمام أصحاب الأرض نتيجة جيدة بالنسبة للعراق.
 
في الوقت نفسه انتقد حسين التبديلات المتأخرة التي أجراها المدرب الصربي بورا ميلوتينوفيتش مشيرا إلى أنها لم تعط الفائدة منها، واعتبر أن الإرهاق نال من لاعبي المنتخب  العراقي في الدقائق الأخيرة لكنه نجح في الخروج بنقطة.
 
في المقابل, اعتبر مدرب منتخب جنوب أفريقيا البرازيلي جويل سانتانا أن فريقه كان يستحق الخروج فائزا في مباراته مع العراق.
 
وقال سانتانا "سددنا 17 مرة باتجاه المرمى مقابل ثلاث مرات للمنتخب العراقي، لقد فوجئت لاتباع المنتخب المنافس طريقة دفاعية بحتة".
 
وأوضح أن البداية كانت عصبية بعض الشيء لكنهم نجحوا  في السيطرة على مجريات اللعب وللأسف الحظ لم يحالفهم  في الخروج فائزين.
 
أما الصربي بورا ميلوتينوفيتش فاعتبر أن فريقه حقق تعادلا بمثابة الفوز وقال "ربما اعتبر البعض أن المباراة مملة، لكنني سعيد جدا بهذه النتيجة التي تحققت بفضل الجهود الكبيرة للاعبين".

المصدر : وكالات