تييري هنري يحرز أول أهداف برشلونة في مرمي ريال مدريد (الأوروبية)

حقق برشلونة فوزا عريضا على منافسه التقليدي ريال مدريد 6-2, وذلك فيما عد ضربة قاضية ومذلة لحامل لقب الموسم الماضي.
 
أحرز الفرنسي تييري هنري هدفين وأضاف الأرجنتيني ليونيل ميسي مثلهما ليقودا برشلونة صاحب الصدارة لتحويل تأخره بهدف والفوز 6-2 على ريال مدريد.
 
وهذه أول هزيمة لريال مدريد بعد 18 مباراة متتالية دون خسارة لحامل اللقب شهدت 17 انتصارا وتعادلا واحدا.
 
بهذه النتيجة اقترب برشلونة كثيرا من استعادة اللقب الغائب عنه منذ 2006 بعدما حسم المواجهة مع ريال مدريد في المرحلة الـ34 من الدوري الإسباني لكرة القدم.
 
فرحة ريال مدريد ببداية التسجيل لم تدم طويلا (رويترز)
الفرصة الأخيرة
وكانت هذه الموقعة تشكل الفرصة الأخيرة للنادي الملكي لإشعال المنافسة على اللقب, حيث كان الفوز يعني تقليص الفارق إلى نقطة واحدة.
 
وقد ضرب برشلونة بقوة وألحق بغريمه الهزيمة الثانية له فقط بقيادة مدربه خواندي راموس بعد تلك التي مني في لقاء الذهاب بهدفين نظيفين في أول اختبار له مع فريق العاصمة بعدما حل بدلا من الألماني برند شوستر.
 
وحقق راموس من حينها نتائج كبيرة, حيث فاز النادي الملكي في 17 مباراة وتعادل في واحدة، ليذوب فارق 12 نقطة كانت تفصله عن برشلونة في تلك الفترة حتى 4 نقاط بعد المرحلة السابقة إثر تعادل الأخير مع فالنسيا 2-2.
 
وعجز دفاع ريال مدريد عن احتواء المد الهجومي للثنائي الفرنسي تييري هنري والأرجنتيني ليونيل ميسي (هدفان لكل منهما) ومن خلفهما تشافي هرنانديز وأندريس انييستا فاهتزت شباك كاسياس في ست مناسبات.
 
وذهبت آمال ريال بالظفر باللقب لموسم إضافي أدراج الرياح, حيث أصبح الفارق سبع نقاط قبل 4 مراحل على نهاية الموسم.
 
من جهة ثانية, يلعب لاحقا نومانسيا مع ملقا، وفياريال مع أشبيلية في مواجهة القمة الثانية ضمن هذه المرحلة.
 
ترتيب فرق الصدارة:
   1- برشلونة           85 نقطة من 34 مباراة
   2- ريال مدريد        78 من 34
   3- اشبيلية            57 من 33
   4- فالنسيا            56 من 33
   5- فياريال           55 من 33

المصدر : وكالات