رئيس لاتسيو يهاجم مانشستر يونايتد ويتهمه بسرقة لاعب
آخر تحديث: 2009/4/7 الساعة 19:39 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/4/7 الساعة 19:39 (مكة المكرمة) الموافق 1430/4/12 هـ

رئيس لاتسيو يهاجم مانشستر يونايتد ويتهمه بسرقة لاعب

تألق الإيطالي فيديريكو ماكيدا يعد مفاجأة كبيرة لمانشستر ولاتسيو أيضا (الفرنسية)

شن رئيس لاتسيو روما الإيطالي كلاوديو لوتيتو هجوما لاذعا على نادي مانشستر يونايتد بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم في العامين الأخيرين، واتهمه بسرقة لاعبه الموهوب فيديريكو ماكيدا من أكاديمية النادي.

وكان ماكيدا (17 عاما) سجل هدفا غاليا لمانشستر في مرمى أستون فيلا  3-2 في الوقت بدل الضائع من تسديدة رائعة من داخل المنطقة على ملعب "أولد  ترافورد" الأحد الماضي ضمن الدوري المحلي، أعاده إلى الصدارة، علما بأنه  نزل احتياطيا مكان البرتغالي لويس ناني في الدقيقة 61.

وقال لوتيتو لصحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية "هذا النادي يسرق اللاعبين، فهو  لا يسلك إلا الطرق الملتوية"، مشيرا إلى أنهم يذهبون إلى أهالي اللاعبين ويقدمون الأموال لهم ويعدونهم بوظائف هامة, وهؤلاء الأطفال يأتون من عائلات فقيرة تبني خياراتها على المصالح المادية.

ومن جانبه, قال والد فيديريكو باسكوالي ماكيدا -وهو الشخص الذي هرع الأخير إلى تقبيله بعد تسجيله في مرمى أستون فيلا قبل أن يغرق الوالد في دموعه- "بفضل لاتسيو يبلي فيديريكو حسنا اليوم في الدوري الإنجليزي، لقد ولد في روما ونشأ مع لاتسيو، لكن من الصعب أن تقاوم عرضا من ناد عريق كمانشستر يونايتد".

يذكر أن القوانين في إيطاليا وإسبانيا تمنع الأندية من التوقيع مع اللاعبين دون 18 عاما، مما يجعلهم عرضة لمغريات الأندية الإنجليزية الغنية.

المصدر : وكالات