إيقاف بيبي يأتي في مرحلة حاسمة بالنسبة لريال مدريد (الفرنسية)

عاقب الاتحاد الإسباني لكرة القدم اللاعب البرتغالي بيبي مدافع فريق ريال مدريد بالإيقاف عشر مباريات بعد اعتدائه على لاعبين من خيتافي خلال مباراة جمعت بين الفريقين الثلاثاء الماضي ضمن منافسات الدوري المحلي.
 
وسيغيب بيبي (26 عاما) بالتالي عن المباريات الست الأخيرة لريال مدريد في  الدوري المحلي، وبينها موقعة القمة "كلاسيكو" مع برشلونة المتصدر في بداية الأسبوع المقبل.

وكان بيبي قد ارتكب خطأ داخل منطقة الجزاء ضد فرانسيسكو كاسكويرو وأسقطه أرضا، وعندما أطلق الحكم صافرته لاحتساب ركلة جزاء ضد ريال مدريد شرع بيبي في ركل منافسه وهو ممدد أرضا ثم صفع زميله خوان ألبين على وجهه قبل أن يطرده الحكم.
 
ووقعت هذه الأحداث قبل ثلاث دقائق من النهاية وكانت النتيجة هي التعادل، لكن حارس ريال مدريد إيكر كاسياس نجح في صد ركلة الجزاء قبل أن ينجح زميله غونزالو هيغوين في تسجيل هدف الفوز الثمين في الوقت بدل الضائع.
 
وكان بيبي قد أعرب عن ندمه على ما قام به واعتذر للاعبين وللجماهير وقال إنه مستعد لتقبل أي عقوبة.
 
يذكر أن اللاعب وهو من أصل برازيلي، انضم إلى ريال مدريد في يوليو/تموز 2007 قادما من بورتو البرتغالي مقابل 30 مليون يورو في عقد يمتد خمسة أعوام.
 
ويمثل إيقاف بيبي ضربة مؤثرة لريال مدريد الذي يتأخر عن غريمه برشلونة بست نقاط خاصة أن الفريق الملكي يعاني من غياب عدد آخر من النجوم يتقدمهم المهاجم الهولندي رود فان نيستلروي ولاعبا الوسط الهولندي ويسلي شنايدر والمالي محمدو ديارا.

المصدر : وكالات