جفال يرفع كأس ولي العهد القطري الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني عام 2007 (الفرنسية-أرشيف)

عبر النجم القطري جفال راشد قائد فريق السد القطري لكرة القدم ومنتخب قطر الأول عن سعادته البالغة بمشاركة نادي أي سي ميلان الإيطالي العريق في مهرجان اعتزاله غدا الأربعاء والذي سيشهد لقاء وديا بين فريقي السد وميلان على ملعب جاسم بن حمد مع توقع حضور جماهيري غفير.
 
وتحدث راشد (37 عاما) لموقع نادي السد على الإنترنت عن تاريخه مع المنتخب القطري قائلا: "كان أول ظهور دولي لي مع المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية في برشلونة عام 1992 ثم أحرزت مع المنتخب الأول لقب بطولة كأس الخليج الحادية عشرة (خليجي 11)".
 
وأضاف راشد "كان المنتخب القطري قريبا جدا من التأهل لنهائيات كأس العالم لعام 1998 بفرنسا حيث بدأنا التصفيات مع المدرب جو بونفرير بمستوى متذبذب ثم جاء جمال حاجي مدرب السيلية حاليا وقدمنا معه أفضل عروضنا واستطعنا الفوز على إيران والصين على أرضيهما. ولكن في المباراة الأخيرة خسرنا أمام السعودية صفر-1 بالدوحة وضاع حلم كأس العالم".
 
أي سي ميلان سيشارك بكامل نجومه في اعتزال جفال (الفرنسية-أرشيف) 
أفضل هدف
 
وعن أفضل أهداف مشواره الرياضي قال راشد "أفضل هدف في حياتي كان في مرمى فريق نفيتشى الأوزبكي في بطولة دوري أبطال آسيا عام 2005 حيث كان هدف الفوز باللقاء. وكذلك هدفي في مرمى فريق الكويت الكويتي".
 
أما أفضل أوقاته في ملاعب كرة القدم فأكد راشد أنها جاءت في موسم 2006/2007 الذي أحرز فيه السد أربعة ألقاب (الدوري العام وكأس الأمير وكأس ولي العهد وكأس الشيخ جاسم) مضيفا "كان شعورا أكثر من رائع أن أرفع أربع كؤوس في موسم واحد".
 
بينما أكد راشد أن لقب أفضل لاعب في بطولة كأس الخليج الخامسة عشرة (خليجي 15) بالرياض هو أقرب الألقاب التي فاز بها إلى قلبه.
 
وأمضى جفال راشد مشواره الرياضي كاملا بصفوف نادي السد الذي انضم إليه عام 1982 وتدرج في قطاعات الناشئين حتى انضم للفريق الأول بالنادي وهو في السابعة عشرة من عمره.
 
وفي مشواره الطويل مع السد أحرز راشد لقب بطولة الدوري القطري أربع مرات وكأس أمير قطر ست مرات وكأس ولي العهد أربع مرات ولقب بطولة كأس أندية مجلس التعاون الخليجي.
 
وأكد راشد أنه سبق وأن قرر الاعتزال قبل ثلاث سنوات تقريبا لكن مدرب السد القادم من أورغواي جورج فوساتي لعب دورا كبيرا في إقناعه بالتراجع عن قرار الاعتزال.
 
وأكد راشد أن فوساتي كان صائبا تماما في رأيه قائلا "فزنا في نهاية ذلك الموسم بجميع الألقاب المحلية في قطر ليكون السد هو الفريق الوحيد الذي ينجح في جمع الألقاب المحلية الأربعة في موسم واحد".

المصدر : الألمانية