لاعب يوفنتوس البرازيلي أماوري كافاليهو يحاول تخطي مدافع ميلان باولو كانافارو  (الفرنسية)
 
واصل يوفنتوس صاحب المركز الثاني في الدوري الإيطالي لكرة القدم ملاحقته للمتصدر وحامل اللقب للمواسم الثلاثة الماضية إنتر ميلان، إثر تغلبه بصعوبة على ضيفه نابولي بهدف نظيف في افتتاح المرحلة السادسة والعشرين من الدوري أمس.
 
وحقق يوفنتوس الفوز بفضل كلاوديو ماركيزيو بعد لعبة ثلاثية بدأها البرازيلي كريستيان جيوفينكو إلى الدانماركي كريستيان بولسن ومنه إلى ماركيزيو الذي سدد الكرة بعيدا جدا بشكل عشوائي لكنها ارتطمت بالمدافع مانويلي بلازي وتحولت إلى مرمى فريقه (44).
 
وكان الهدف الوحيد كافيا لرفع رصيد يوفنتوس إلى 53 نقطة وتقليص الفارق إلى 6 نقاط بينه وبين المتصدر إنتر ميلان المدعو لمواجهة ضيفه ووصيفه روما صاحب المركز السادس حاليا في قمة المرحلة اليوم الأحد.
 
في المقابل مني نابولي بالهزيمة السادسة في مبارياته الثماني الأخيرة فتوقف  رصيده عند 35 نقطة في المركز الحادي عشر.
 
وفي المباراة الثانية تغلب لاتسيو على ضيفه بولونيا 2-صفر، وافتتح الأرجنتيني ماورو زاراتي التسجيل للاتسيو من ركلة حرة بعيدة أطلقها بقوة فاستقرت في شباك الحارس فرانشيسكو أنطونيولي الذي لم يحرك لها ساكنا (35).
 
وفي الشوط الثاني، أضاف زاراتي نفسه الهدف الثاني بعدما تبادل الكرة مع البديل تومازو روكي الذي أرسلها له بينية خلف الدفاع داخل المنطقة فانفرد بالحارس ورفعها فوقه بعد أن ارتمى الأخير على الأرض بهدف الانقضاض عليها قبل أن تستقر في شباكه (81).
 
وصار رصيد لاتسيو 38 نقطة نقلته من المركز الحادي عشر إلى السابع مؤقتا، مقابل 23 لبولونيا صاحب المركز السادس عشر.

المصدر : الفرنسية