يوفنتوس خيب آمال جماهيره (الفرنسية)

أهدر يوفنتوس فرصة ثمينة لانتزاع المركز الثاني بالدوري الإيطالي لكرة القدم, وواصل نزف النقاط والعروض المتواضعة وتعرض لخسارة جديدة على يد ضيفه كاتانيا صاحب المركز الأخير 1-2 بالمرحلة الـ17.
 
بدأ كاتانيا بالتسجيل عبر الأوروغوياني خورخي أندريس باريوس مارتينيز من ركلة جزاء بالدقيقة 23، وانتظر يوفنتوس حتى الدقيقة 66 لإدراك التعادل بواسطة البوسني حسن صالحميديتش، بيد أن الأرجنتيني ماريانو خوليو إيزكو سجل هدف الفوز بالدقيقة 87.
 
وهذه هي الخسارة الثانية على التوالي ليوفنتوس على أرضه, حيث خسر أمام بايرن ميونيخ الألماني 1-4 بدوري أبطال أوروبا. كما سقط أمام مضيفه باري 1-3 السبت الماضي.
 
وبهذه النتيجة, أهدر يوفنتوس فرصة ثمينة لانتزاع المركز الثاني من ميلان الذي تأجلت مباراته مع فيورنتينا سبب الثلوج على غرار مباريات بولونيا مع أتالانتا، وجنوى مع باري، وأودينيزي مع كالياري.
 
وتجمد رصيد يوفنتوس عند ثلاثين نقطة من 17 مباراة, ليتأخر بفارق ست نقاط وراء المتصدر إنترناسيونالي الذي يستضيف لاتسيو في وقت لاحق بآخر مباريات الدوري قبل التوقف بسبب العطلة الشتوية.
 
ويحتل ميلانو المركز الثاني برصيد 31 نقطة ولعب 16 مباراة فقط، إذ كانت مباراته أمام فيورنتينا مساء السبت ضمن أربع مباريات تأجلت بسبب سقوط الثلوج بكثافة.
 
أما كاتانيا الذي حصد فوزه الثاني هذا الموسم فرفع رصيده إلى 12 نقطة بفارق الأهداف خلف سيينا الذي سقط أمام مضيفه باليرمو بهدف وحيد.
 
وفي مباراة ثانية, انتزع روما المركز الرابع من بارما عندما تغلب عليه بهدفين نظيفين سجلهما الأرجنتيني نيكولا بورديسو وماتيو بريغي, ليرفع رصيده إلى 28 نقطة بفارق الأهداف أمام بارما.
 
وصعد نابولي للمركز السادس بتغلبه على ضيفه كييفو بهدفين نظيفين سجلهما  السلوفاكي ماريك هامسيك وفابيو كوالياريلا. وتغلب ليفورنو على سمبدوريا بثلاثة أهداف مقابل هدف.  

المصدر : وكالات