هزيمة قاسية ليوفنتوس بدوري إيطاليا
آخر تحديث: 2009/12/13 الساعة 06:21 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/12/13 الساعة 06:21 (مكة المكرمة) الموافق 1430/12/26 هـ

هزيمة قاسية ليوفنتوس بدوري إيطاليا

باري استغل انخفاض معنويات يوفنتوس بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا (الفرنسية) 

تغلب باري على ضيفه يوفنتوس 3/1 في مفاجأة من العيار الثقيل, ميزت المرحلة الـ16 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.
 
وجاءت الأهداف الثلاثة لباري عن طريق ريكاردو ميجيوريني والبرازيلي باولو باريتو والأرجنتيني سيرجيو الميرون لاعب يوفنتوس السابق.
 
في هذا اللقاء نجح لاعبو باري باستغلال معنويات يوفنتوس المنخفضة بعد الخروج من الدور الأول لدوري أبطال أوروبا. وافتتح باري التسجيل في وقت مبكر جدا بعد مجهود فردي قام به ريكاردو ميجيوريني وأسكن الكرة شباك أحد أفضل الحراس في العالم جانلويجي بوفون بالدقيقة السابعة.
 
وأدرك يوفنتوس التعادل بعد تسديدة قوية من البرازيلي دييغو تصدى لها حارس باري الفرنسي جان فرانسوا جيليه، فارتدت الكرة إلى مواطنه ديفد تريزيغيه أعادها بيسراه إلى الشباك في الدقيقة 23.
 
ومن ركلة جزاء أحرز باري هدف التقدم الثاني في الدقيقة 44. وفي الشوط الثاني عزز باري تقدمه بالهدف الثالث في وقت حرج عن طريق البديل الأرجنتيني سيرجيو ألميرون بعد أن تلقى كرة من الأنغولي بدرو كاماتا أطلقها بيمناه قوية من خارج المنطقة تهادت في أسفل الزاوية اليسرى في الدقيقة 81.
 
وبذلك يواصل يوفنتوس نتائجه المخيبة هذا الموسم, حيث أحبط جماهيره بهزيمة جديدة بعد فوزه على المتصدر إنتر ميلان 2/1 الأسبوع الماضي تبعته هزيمة ساحقة 1/4 أمام بايرن ميونيخ الألماني بدوري أبطال أوروبا.
 
بهذه النتيجة رفع باري رصيده إلى 24 نقطة في المركز الخامس بينما تجمد رصيد يوفنتوس عند 30 نقطة في المركز الثالث.
 
أما نابولي فأفلت من الهزيمة أمام مضيفه كالياري، ونجح الفريق الضيف في تحويل تأخره 2/3 وأدرك التعادل في الوقت القاتل بضربة رأسية لماريانو بوجلياتشينو. 
المصدر : وكالات

التعليقات