الإصابة قد تبعد ليونيل ميسي عن قمة الكرة الإسبانية (الفرنسية-أرشيف)

يحوم الشك حول مشاركة النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والسويدي زلاتان إبراهيموفتش مع فريقهما برشلونة في مباراة القمة ضد ريال مدريد التي تجرى الأحد المقبل ضمن المرحلة الـ12 من الدوري الإسباني لكرة القدم.
 
ولم يشارك ميسي وإبراهيموفيتش في التدريبات التي خاضها الفريق الكتالوني صباح الخميس، حيث ذكر النادي في موقعه على شبكة الإنترنت أن اللاعبين "يواصلان مرحلة التعافي".
 
ورغم أهمية اللاعبين، فإن إدارة برشلونة ومشجعيه قد لا يصيبهم الكثير من الهلع لذلك، خاصة أن الفريق قدم عرضا رائعا بدونهما انتهى بفوزه على ضيفه إنتر ميلان الإيطالي 2-صفر مساء الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا.
 
من جانبه، أكد مدرب برشلونة جوسيب غوارديولا أنه لن يخاطر بتاتا بإشراك اللاعبين لأن ذلك قد يتسبب بانتكاسهما مجددا خصوصا ميسي، علما بأن المهاجم الشاب بدرو رودريغز نجح بشكل كبير في سد فراغ ميسي عندما شارك في المباريات الأخيرة.
 
يذكر أن برشلونة الذي يحمل لقبي الدوري الإسباني والأوروبي سيستعيد خدمات لاعب وسطه العاجي يايا توريه بعد شفائه من إصابته بفيروس "إتش1 أن1" كما أظهرت الفحوص أن المدافع البرازيلي دانيال ألفيش ليس مصابا وإنما يعاني فقط من الإرهاق وبالتالي لن يغيب عن مباراة القمة.
 
ويسعى برشلونة إلى استعادة مركز الصدارة الذي فقده لمصلحة غريمه الملكي في المرحلة السابقة بعدما تعادل مع مضيفه أتليتك بلباو 1-1.

المصدر : الفرنسية