غضب في الشارع المصري بعد المباراة الفاصلة مع الجزائر (الفرنسية)
أعلنت اللجنة الأولمبية المصرية بعد اجتماع مع رئيس المجلس القومي للرياضة حسن صقر مقاطعة أي بطولة تقام في الجزائر بسبب الأحداث التي أعقبت المباراة الفاصلة التي أقيمت بين الجانبين في أم درمان وانتهت بفوز الجزائر 1- صفر وتأهلها لكأس العالم لكرة القدم بجنوب أفريقيا.
 
كما ارتأت اللجنة الأولمبية المصرية عدم المشاركة في البطولات الخارجية التي يشارك فيها رياضيون جزائريون إلا بعد تعهد رسمي من الدولة المضيفة بحماية الفرق المصرية.
 
وينتظر أن تبدأ المقاطعة مع تصفيات أفريقيا للرماية المؤهلة إلى كأس العالم المقررة في الجزائر.

المصدر : الفرنسية