الإماراتيون أكدوا حضورهم القوي في المونديال (الفرنسية) 

تمكن منتخب الإمارات العربية المتحدة من تحقيق إنجاز مهم بعد ضمان تأهله إلى الدور الثاني من كأس العالم للشباب للمرة الثالثة في ثلاث مشاركات في البطولة حتى الآن.

وضمن منتخب الإمارات التأهل في البطولة المقامة في مصر بعد فوزه على هندوراس 1-صفر يوم الأربعاء في الإسكندرية في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة.

وكان المنتخب الإماراتي بلغ الدور الثاني في مشاركته الأولى في ماليزيا عام 1997، ثم حقق نقلة نوعية في المشاركة الثانية على أرضه عام 2003 حين بلغ ربع النهائي قبل أن يخسر أمام نظيره الكولومبي صفر-1.

وأكد الإماراتيون حضورهم القوي في هذه البطولة بتأهلهم إلى الدور الثاني في مصر، خصوصا أن منتخبهم يشارك فيها للمرة الأولى بصفته بطلا لآسيا.

وعاشت الإمارات فرحة استثنائية بعد الفوز على هندوراس لتتصدر المجموعة السادسة برصيد أربع نقاط، مقابل ثلاث لكل من المجر وهندوراس ونقطة واحدة لجنوب أفريقيا.
 
وضمنت بذلك تأهلها حتى في حال خسارتها المباراة الأخيرة أمام المجر يوم السبت، لأنها ستكون على أسوأ تقدير ضمن المتأهلين كأفضل منتخب ثالث من المجموعات الست.

الدور قبل النهائي
ويملك منتخب الإمارات طموحات كبيرة بالوصول إلى أبعد من الدور الثاني، وهو الهدف الذي حدده مدربه مهدي علي قبل انطلاق البطولة. وقال علي "طموحنا التأهل إلى الدور قبل النهائي على الأقل، وتحقيق إنجاز أفضل من الذي حققه المنتخب في مونديال 2003".
 
وأكد المدرب الإماراتي أن منتخبه قادر على الذهاب بعيدا في البطولة. واعترف بأن "منتخب هندوراس لم يكن سهلا بل قدم مستوى متميزا وكان ندا قويا وأنه من المنتخبات التي تستحق التقدير والاحترام".

ورفض أن يخوض المباراة المقبلة أمام المجر بحسابات معينة حتى يحصل على المركز الذي يمكنه من الابتعاد عن مواجهات المنتخبات القوية في الدور الثاني، وقال في هذا الصدد "سنلعب أمام المجر من أجل الفوز والحصول على النقاط الثلاث بصرف النظر عن الفريق الذي سنواجهه في الدور الثاني".

المصدر : الفرنسية