كلودا لوري يسعى لوضع منتخب عمان لأول مرة في سجل البطولة الخليجية (الجزيرة نت)

عبد الله المرزوقي-مسقط
 
يسعى مدرب المنتخب العماني لكرة القدم الفرنسي كلود لوروا إلى تحقيق لقب بطولة خليجي 19 في المباراة النهائية التي تقام غدا أمام السعودية على ملعب السلطان قابس ببوشر بمسقط، وهو أمر إن تحقق سيضع عمان لأول مرة في سجل البطولة الخليجية.
 
وأكد لوروا أن فريقه سيبذل قصارى جهده من أجل الفوز، مضيفا أن المنتخب العماني تأهل للنهائي في البطولتين الماضيتين "لكنها المرة الأولى التي نتأهل فيها أمام المنتخب السعودي الذي يتمتع بمستوى رائع وتاريخ عريق حيث أحرز اللقب ثلاث مرات سابقا".
 
وأوضح في مؤتمر صحفي عقده الجمعة أن المنتخب السعودي يملك هجوما قويا ودفاعا حصينا، لكنه أشار إلى أن المنتخب العماني بجانب الإعداد الجيد يملك مقومات قوية تساعده على الفوز وهي عاملا الأرض والجمهور إلى جانب طموح الفريق في الدخول إلى تاريخ هذه البطولة.
 
وذكر أن القاعدة تقول إن الأفرقة القوية التي تصل إلى أدوار متقدمة هي التي تتمتع بخطوط دفاع صلبة، ومع تأكيده أن كلا من المنتخبين العماني والسعودي لم يدخل مرماه هدف خلال هذه البطولة فإنه لفت إلى أن منتخبه يملك حارسا عملاقا ومتميزا، مضيفا "أن هذا لا يعني التقليل من شأن  الحارس السعودي".
 
ونفى لوروا أن يكون المنتخب العماني ضعيفا، قائلا "سأكون سعيدا إذا كان أداء الدفاع العماني كما كان في المباريات الأربع الأولى، أعتقد أن المنتخب الذي لا تهتز شباكه في أربع مباريات لا يعتبر دفاعه ضعيفا".
 
وعن الضغط النفسي على المنتخب العماني غدا في المباراة النهائية, قال إنه "بالفعل صعب لكن اللاعبين أعدوا العدة للقاء وسوف لن يتأثروا بالضغط الجماهيري وسينصب كل تركيزهم على المباراة وعلى المستطيل الأخضر".
 
إصرار السعوديين
في المقابل أكد مساعد مدرب المنتخب السعودي البرازيلي لويس نينخا أن هدفهم غدا هو إحراز اللقب مهما كان الثمن, وأنهم سيعملون أولا على دراسة منافسهم العماني خلال الشوط الأول وبعدها يطبقون خطة يحسمون عبرها المواجهة لصالحهم.
 
وأضاف نينخا أن مدرب المنتخب السعودي الجوهر درس جيدا منافسه العماني و"سيعتمد التكتيك المناسب خصوصا أن لديه العديد من العناصر الجاهزة".
 
وقلل المدرب المساعد للمنتخب السعودي من تأثير عامل الأرض والجمهور بقوله إن لاعبي الفريق السعودي ذوو خبرة كبيرة وسبق لهم خوض العديد من المباريات خارج أرضهم، معتبرا أن "عامل الجمهور سيكون مهما بالنسبة لنا إذا كان اللاعبون حريصين على إرضائهم".
 
جدير بالذكر أن كلا من مدرب المنتخب العماني ومساعد مدرب منتخب السعودية رفضا الإفصاح عن ما إذا كانت هناك حالات إصابة أو غياب لاعبين عن المباراة النهائية غدا أم لا.

المصدر : الجزيرة