البرتغالي كريستيانو رونالدو نال الجائزة بفضل الإنجازات التي حققها مع ناديه مانشستر يونايتد الإنجليزي (الفرنسية)

اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو المحترف بفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي أفضل لاعب لعام 2008 وذلك في حفل خاص أقيم مساء الاثنين بمدينة زيوريخ السويسرية.
 
وتفوق رونالدو على منافسه الرئيسي الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني الذي حل ثانيا، تلاه الإسباني فرناندو توريس مهاجم ليفربول الإنجليزي الذي حل ثالثا، علما بأن قائمة المتنافسين ضمت أيضا تشافي هرنانديز نجم برشلونة والبرازيلي ريكاردو كاكا نجم ميلان الإيطالي.
 
وكان رونالدو البالغ من العمر 23 عاما، فاز في وقت سابق بجائزة الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" المتخصصة في كرة القدم ليكرر إنجاز البرازيلي كاكا الذي جمع بين اللقبين في عام 2007.
 
وأصبح رونالدو ثاني لاعب برتغالي يفوز بلقب أفضل لاعب في استفتاء الفيفا بعدما فعلها مواطنه لويس فيغو عام 2001 عندما كان لاعبا في صفوف فريق ريال مدريد الإسباني.
 
رونالدو يتوسط منافسيه الأربعة (الفرنسية)
إنجازات مهمة
ويرجع فوز رونالدو باللقب إلى حد كبير إلى الإنجازات التي حققها مع ناديه مانشستر يونايتد حيث سجل له 31 هدفا في الموسم الماضي ليقوده إلى الفوز بدوري أبطال أوروبا وكذلك بالدوري الإنجليزي.
 
من جهة أخرى، حصلت البرازيلية مرتا (21 عاما) على لقب أفضل لاعبة في العالم للعام الثالث على التوالي بعد أن تنافست مع مواطنتها كريستيان والألمانيتين بريجيت برينتس ونادين أنغيرر والإنجليزية كيلي سميث.
 
ومنح الفيفا جائزة التطور إلى الاتحاد الفلسطيني للعبة لنجاحه في الحفاظ على كيانه والمنتخب الفلسطيني رغم الظروف الصعبة التي تعيشها بلاده.

واقتسم الاتحادان الأرميني والتركي لكرة القدم جائزة اللعب النظيف تقديرا لمجهوداتهما في إحداث التقارب بين الدولتين على المستويات السياسية والاجتماعية والكروية أيضا.

المصدر : وكالات