البرتغالي رونالدو كان واثقا من فوزه بالجائزة (الفرنسية)

وصف النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد الإنجليزي فوزه بجائزة الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية المتخصصة في كرة القدم لأفضل لاعب في العالم أنه أسعد يوم في حياته.

ونال رونالدو 446 صوتا بفارق كبير عن الأرجنتيني ليونيل ميسي (281) والإسباني فرناندو توريس (179)، فبات ثالث برتغالي ينال هذا اللقب بعد أوزيبيو (1965) ولويس فيغو (2000)، بعد تألقه مع فريقه الإنجليزي الموسم الماضي وقيادته الأخير للقبي الدوري المحلي ومسابقة دوري أبطال أوروبا بتسجيله 42 هدفا في مختلف المسابقات.

وقال رونالدو "إنه أسعد يوم في حياتي، الفوز بهذه الجائزة كان حلما تمنيته عندما كنت طفلا". مضيفا "عندما علمت بفوزي بالجائزة انتابني شعور رائع لا أستطيع أن أصفه بكلمات، وأريد أن أشكر جميع الذين صوتوا لي وزملائي وعائلتي".

وكشف البرتغالي -وهو لا يزال في الـ23 من عمره- أنه لم يقلق قط لأنه كان واثقا من الفوز نظرا لما قدمه طوال الموسم.

في الوقت نفسه أعرب رونالدو عن فخره لاحتلاله المركز الأول وسط نخبة من أبرز لاعبي العالم، وقال "ضمت لائحة الترشيحات أفضل اللاعبين في العالم وأبرزهم ليونيل ميسي وفرناندو توريس وتشافي أيضا كل هؤلاء كانوا يستحقون اللقب لكنني فزت به أنا".

المصدر : وكالات