المنتخب السوري ما زال في انتظار مدرب (الفرنسية-أرشيف)

أعلن السوري نزار محروس اعتذاره عن تدريب منتخب سوريا الأول لكرة القدم لارتباطه بعقد مع فريق الوحدة الدمشقي.

وجاء اعتذار محروس خلال الاجتماع الذي جمعه مع رئيس الاتحاد السوري للعبة الذي أكد بدوره أن عدة عروض وصلته من مدربين أجانب أبدوا رغبتهم في تدريب المنتخب وفي مقدمتهم البوسني جمال حاجي، لكن الأولوية تبقى لمحروس في حال قبوله.

يذكر أن نزار محروس اقترح على اتحاد الكرة أن يقوم بتدريب المنتخب جنبا إلى جنب مع الوحدة وهو في انتظار رد الاتحاد حول هذا الاقتراح.

وستلتقي سوريا مع الصين ولبنان في 14 و18 يناير/كانون الثاني 2009 في حلب وبيروت على التوالي ضمن منافسات المجموعة الرابعة من تصفيات كأس آسيا التي ستقام نهائياتها في قطر عام 2011.

المصدر : الفرنسية