أعلن محمود الجوهري المدير الفني للاتحاد المصري لكرة القدم استقالته من منصبه دون أن يكشف عن الأسباب التي دعته لذلك.
 
وقال الاتحاد المصري لكرة القدم في موقعه على الإنترنت إن الجوهري قدم استقالته من المنصب عقب اجتماع مع رئيس الاتحاد سمير زاهر.
 
وكان الجوهري (71 عاما) تولى منصب المدير الفني للاتحاد المصري في أغسطس/آب الماضي في تعاقد يستمر لمدة عامين.
 
ورغم عدم الإعلان عن سبب الاستقالة فإن مراقبين يعتبرون أن رفض الاتحاد المصري لاقتراح الجوهري بإقامة دوري لفرق تحت 23 عاما كان على الأرجح وراء استقالة المدرب الفائز مع منتخب مصر بكأس الأمم الأفريقية عام 1998.
 
وكان الاتحاد المصري رفض إقامة المسابقة بدعوى عدم الجدوى الفنية وارتفاع تكاليفها المادية.
 
وقاد الجوهري المنتخب المصري للظهور الأخير في نهائيات كأس العالم عام 1990 وعمل أيضا مدربا لمنتخب سلطنة عمان قبل أن يعمل مديرا فنيا للاتحاد المصري.

المصدر : الفرنسية