حالة استنفار قصوى في بكين مع بدء العد التنازلي لحفل افتتاح الألعاب الأولمبية (رويترز)

بدأت العاصمة الصينية بكين بوضع اللمسات الأخيرة استعدادا لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية التي تفتتح الجمعة المقبلة وتستمر حتى 24 من أغسطس/آب الجاري, وسط توقعات بحضور نحو 160 ألف شخص حفل الافتتاح.
 
وقال مسؤولون صينيون إن نحو 30 ألف مزارع ساهموا في إنتاج أكثر من 70 مليون وردة ستجمل البلاد بمناسبة الألعاب الأولومبية, بما في ذلك 40 مليون للعاصمة وحدها.
 
وتشهد بكين أيضا تغييرات تتمثل باتساع مساحتها الخضراء ودهن مبانيها, بالإضافة إلى دهان الحواجز المخصصة للمشاة وتعليق الأعلام الملونة للدورة مكتوب عليها شعار الدورة "عالم واحد, حلم واحد".
 
كما زينت معظم الفنادق بالدمى الخمس الشعبية في الصين التي يطلق عليها اسم "فوا", وانتشرت أيضا ملصقات مكتوب عليها "لنساهم جميعا في بناء بكين جديدة كمضيفين للألعاب" الأولمبية.
 
ووسط هذه الاستعدادات, ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" إن جميع تذاكر الحفل الافتتاحي بيعت بالكامل, مما يعني أن نحو 90 ألف شخص سيحضرون الحفل, بالإضافة إلى نحو 70 ألف من العاملين والمشاركين في فقراته.
 
ومن المقرر أن تشارك شخصيات عالمية في حفل الافتتاح من بينها الرئيس الأميركي جورج بوش, بالإضافة إلى نحو 90 من رؤساء الدول والحكومات والملوك.
 
أحوال جوية
سوء الأحوال الجوية قد تهدد حفل افتتاح الدورة الأولمبية (رويترز)
من جهة أخرى توقع مسؤولون صينيون زيادة معدل هطول الأمطار على العاصمة, وسط مخاوف من أن تهدد الأحوال المناخية حفل الافتتاح.
 
وقالت مسؤولة بمكتب التحكم في الطقس إنها تتوقع أن تكون الحرارة أعلى من معدلاتها قليلا. كما قالت مسؤولة أخرى بمكتب الأرصاد الجوية إنه ثمة احتمال لهطول الأمطار خلال الافتتاح.
 
وفيما يتعلق بالتلوث, فقد قرر منظمو الدورة بأن السيارات المسجلة في بكين التي يربو عددها على ثلاثة ملايين سيارة يجب ألا تكون جميها على الطرق يوميا, كما أمر المسؤولون بوقف عمليات البناء وأغلقوا المصانع العادية ومصانع الكيماويات بصورة مؤقتة.
 
كما أكدت السلطات أنه تم تجهيز نظام احتياطي لإمدادات الكهرباء لمواجهة أي انقطاع مفاجئ للتيار الكهربائي أثناء حفل الافتتاح.

المصدر : وكالات