لويس هاميلتون أول بريطاني يفوز بسباق الفورمولا واحد في بلاده منذ 1995 (الفرنسية)

اعتبر البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق ماكلارين مرسيدس أن فوزه أمس الأحد بجائزة بريطانيا الكبرى، المرحلة التاسعة من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا واحد، التي استضافتها حلبة سيلفرستون، كان الانتصار الأفضل في مسيرته حتى الآن.

وفرض هاميلتون سيطرته على مجريات السباق منذ اللفة الخامسة حتى إنه أنهاه بفارق لفة كاملة عن جميع المتسابقين باستثناء صاحبي المركزين الثاني والثالث، الألماني نيك هايدفيلد والبرازيلي روبنز باريكيلو على التوالي.

ونجح هاميلتون بتعويض فشله العام الماضي في إحراز المركز الأول لسباق سيلفرستون في أول ظهور له في فورمولا واحد على الحلبة البريطانية العريقة، حيث اكتفى بالمركز الثالث تاركا المركز الأول لبطل العالم الفنلندي كيمي رايكونن.

وبهذا الفوز أصبح هاميلتون أول إنجليزي يفوز بسباق بلاده منذ جوني هربرت عام 1995، وهو الفوز الثالث له هذا الموسم بعد سباق جائزة أستراليا الكبرى (المرحلة الأولى) وسباق جائزة موناكو الكبرى (المرحلة السادسة).

ومكن هذا الفوز هاميلتون من اللحاق بسائق فيراري البرازيلي فيليبي ماسا إلى الصدارة بعدما رفع رصيده إلى 48 نقطة وهو الرصيد ذاته لزميل الأخير رايكونن الذي أنهى سباق أمس في المركز الرابع.

المصدر : الفرنسية