الصين تزين شوارعها بشعار الألعاب الأولمبية (رويترز)

ستحاول الإمارات تكرار الإنجاز الذي حققته في أولمبياد أثينا 2004 عندما تشارك في أولمبياد بكين 2008 الذي يقام في الفترة من 8 إلى 24 أغسطس/ آب المقبل، بأكبر وفد في تاريخها من حيث عدد الرياضيين المتأهلين خلال البطولات الدولية أو ببطاقات دعوة.

وتشارك الإمارات هذه المرة بطموحات غير محدودة وتأمل تكرار الإنجاز الذي حققه الشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم في أولمبياد أثينا الماضي عندما أهداها أول ميدالية في تاريخها بفوزه بذهبية الحفرة المزدوجة في رياضة الرماية.

وتتمثل الإمارات في الأولمبياد ولأول مرة في 7 ألعاب يمثلها فيها 7 رياضيين حقق 3 منهم أرقام التأهل المباشر، بعدما فاز الشيخ آل مكتوم بكأس العالم "للدبل تراب" في إيطاليا عام 2006.

كما فاز الشيخ سعيد بن مكتوم آل مكتوم ببرونزية "السكيت" في بطولة آسيا للرماية التي أقيمت في الكويت في ديسمبر/ كانون الأول 2007، والشيخة لطيفة جمعة آل مكتوم التي تأهلت في البطولة الدولية لقفز الحواجز في قطر عام 2007.

ويشارك 4 رياضيين آخرين ببطاقات دعوة وهم الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم (التايكوندو) وسعيد القبيسي (جودو) وعبيد الجسمي (سباحة) وعمر السالفة (ألعاب قوى).

الجدير بالذكر أن الإمارات بدأت مشاركتها في الأولمبياد في لوس أنجلوس عام 1984 بعد 4 سنوات من قبول عضويتها في اللجنة الأولمبية الدولية.

المصدر : وكالات