تأثير تجارب الصواريخ الإيرانية طال الجانب الرياضي (الفرنسية-أرشيف)

أدى إلغاء مباراة كرة قدم بين منتخب إيران وفريق تشارلتون الإنجليزي إلى توترات سياسية إضافية بين إيران وبريطانيا.

وقال المتحدث باسم الاتحاد الإيراني لكرة القدم مهدي تاج، إنهم سيتقدمون بشكوى ضد تشارلتون لدى الاتحاد الدولي، وسيطالبونه بتعويضات مادية, لأنهم يعتبرون أن كل تدخل سياسي في الرياضة هو أمر مرفوض.

وبحسب صحيفة اعتماد الإيرانية، ألغى تشارلتون المباراة عقب المناورات الحربية التي أجراها الحرس الثوري الإيراني الأسبوع الماضي، وشملت تجارب لصواريخ بالستية متوسطة وبعيدة المدى.

واعتبرت الصحيفة أنه يمكن استنتاج أن قرارا كهذا اتخذ بتدخل من الحكومة البريطانية.

من جانبه, قال متحدث باسم النادي الإنجليزي إن المباراة ألغيت لأسباب "لوجستية" مستبعدا فكرة الضغط من قبل الحكومة.

ويسعى منتخب إيران بقيادة مدربه علي دائي لتنظيم مباريات مع أندية أوروبية استعدادا للدور الحاسم من تصفيات مونديال 2010.

المصدر : وكالات