الروسي أندري أرشافين قاد بلاده لفوز مستحق على السويد (الفرنسية)

حققت روسيا فوزا مستحقا على السويد 2-صفر لتتأهل إلى الدور ربع النهائي في كأس أمم أوروبا الحالية لكرة القدم برفقة إسبانيا التي أكدت جدارتها بتصدر المجموعة الرابعة بعدما تغلبت على اليونان حاملة اللقب 2-1 محققة فوزها الثالث على التوالي.

وقدمت روسيا عرضا هجوميا رائعا خلال المباراة التي جرت مساء الأربعاء بمدينة إينسبروك النمساوية توجته بهدفين أولهما للمهاجم رومان بافليوتشنكو في الدقيقة 24، والثاني لصانع الألعاب الماهر أندري أرشافين في الدقيقة 50 لترفع رصيدها إلى ست نقاط في المركز الثاني للمجموعة.

وفرض أرشافين نفسه نجما فوق العادة للمباراة وأكد أن مدربه الهولندي غوس هيدينك كان على صواب عندما أصر على ضمه للمنتخب رغم تأكد غيابه عن أول مباراتين في البطولة بسبب إيقافه مباراتين لطرده في مباراة روسيا ضد أندورا في ختام التصفيات.

وهذا الفوز هو الأول لروسيا على السويد منذ 1992 بعد تفكك الاتحاد السوفياتي في ست مواجهات حيث تميل الكفة لصالح السويديين الذين فازوا ثلاث مرات مقابل تعادلين في اللقاءات الخمسة السابقة.

وسيكون على روسيا أن تخوض مواجهة صعبة في ربع النهائي ضد هولندا بطلة المجموعة الثالثة التي حققت ثلاثة انتصارات باهرة على إيطاليا 3-صفر وفرنسا 4-1 ورومانيا 2-صفر.

ذكريات الماضي
وستمثل المباراة المقبلة بالنسبة لمدرب هولندا ماركو فان باستن إعادة لنهائي البطولة الأوروبية عام 1988 عندما فازت هولندا على الاتحاد السوفياتي بهدفين أحدهما لفان باستن نفسه.

وبالنسبة لمنتخب السويد بقيادة مهاجميه العملاق زلاتان إبراهيموفيتش والمخضرم هنريك لارسون فسيغادر النهائيات مكتفيا بثلاث نقاط جمعها من الفوز على اليونان ثم خسارتين أمام إسبانيا وروسيا.

وفي المباراة الأخرى التي جرت بمدينة سالزبورغ في النمسا أيضا، رفعت إسبانيا رصيدها إلى تسع نقاط كاملة في صدارة المجموعة الرابعة بعدما حولت تخلفها أمام اليونان بهدف لأنغلوس خاريستياس (42) إلى فوز بهدفين لروبن دي لاريد (61) ودانيال غويزا (88).

دانيال غويزا سجل هدف الفوز لإسبانيا (الفرنسية)
نقاط كاملة
ولعبت إسبانيا بفريق من لاعبي الصف الثاني بعدما ضمنت التأهل من الجولة السابقة ومع ذلك حققت الفوز لتصبح ثالث منتخب يحقق الفوز في مبارياته الثلاث بالدور الأول بعد كرواتيا (المجموعة الثانية) وهولندا (الثالثة).

وهذا هو الفوز السابع لإسبانيا على اليونان في عشر مباريات جمعت بينهما حتى الآن مقابل خسارة واحدة وثلاثة تعادلات آخرها 1-1 في الدور الأول للنسخة السابقة التي استضافتها البرتغال 2004 وفازت بها اليونان في مفاجأة يندر أن تتكرر.

وستلتقي إسبانيا في الدور المقبل مع إيطاليا صاحبة المركز الثاني في المجموعة الثالثة، فيما ودعت اليونان النهائيات بثلاث هزائم في صورة معاكسة تماما لما كانت عليه قبل أربع سنوات. 

المصدر : وكالات