تركيا لربع نهائي أوروبا بفوز مثير على التشيك
آخر تحديث: 2008/6/16 الساعة 02:47 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/16 الساعة 02:47 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/13 هـ

تركيا لربع نهائي أوروبا بفوز مثير على التشيك

قائد تركيا نهاد قهوجي قاد فريقه إلى فوز درامي (الفرنسية)

حولت تركيا تأخرها صفر-2 أمام التشيك إلى فوز ثمين بنتيجة 3-2 لتخطف بطاقة التأهل إلى ربع نهائي كأس أمم أوروبا الحالية لكرة القدم، رفقة البرتغال التي لم تتأثر بخسارتها أمام سويسرا المضيفة صفر-2 في الجولة الثالثة الأخيرة لمنافسات الدور الأول.

وارتدى القائد نهاد قهوجي ثوب البطولة في الدقائق الأخيرة من المباراة التي جرت في جنيف، فسجل هدفين ليقود تركيا إلى انتصار لا ينسى خاصة أنه الأول في تاريخ اللقاءات المباشرة بين تركيا والتشيك.

وكانت التشيك في طريقها لتحقيق فوز سهل بعدما تقدمت بهدفين نظيفين للعملاق يان كولر (34) وياروسلاف بلاسيل (62)، لكن تركيا قلصت النتيجة بهدف أردا توران (75) قبل أن يتكفل قهوجي بتسجيل هدفين آخرين في الدقيقة 87 من خطأ غير معتاد للحارس التشيكي بيتر شيك ثم (89) من انفراد بالمرمى.

واحتبست أنفاس الأتراك في الوقت بدل الضائع عندما طرد الحكم السويدي بيتر فرويدفيلت حارسهم فولكان ديميريل بسبب اعتدائه دون كرة على كولر، فاضطر المهاجم تونغاي لتولي حراسة المرمى نظرا لأن فريقه كان قد استنفد تبديلاته الثلاثة.

مدرب سويسرا ياكوب كون يهنئ لاعبه حاقان ياكين بالهدف (الفرنسية) 

فريقا القمة
وبهذا الفوز رفعت تركيا رصيدها إلى ست نقاط متأخرة بفارق الأهداف عن البرتغال، فيما ودعت التشيك البطولة برصيد ثلاث نقاط شأنها في ذلك شأن سويسرا التي تتقاسم استضافة النهائيات مع النمسا.

وستلتقي تركيا في ربع النهائي مع كرواتيا التي ضمنت صدارة المجموعة الثانية بغض النظر عن نتيجة مباراتها الثالثة مع بولندا مساء الاثنين، فيما تلعب البرتغال مع ثاني المجموعة الذي قد يكون ألمانيا أو النمسا.

فوز شرفي
وكانت المباراة الأخرى التي جرت بمدينة بازل في نفس التوقيت من مساء الأحد، قد أسفرت عن فوز شرفي لسويسرا  لتحسن وداع البطولة وكذلك وداع مدربها ياكوب كون الذي سيترك مكانه للألماني أوتمار هيستفيلد.

واستحق السويسري من أصل تركي حاقان ياكين أن يكون نجم المباراة بعدما سجل هدفي فريقه في الدقيقتين 71 و83 من ركلة جزاء، ليرفع رصيده الشخصي إلى ثلاثة بالمركز الثاني لقائمة الهدافين التي يتصدرها الإسباني دافيد فيا برصيد أربعة أهداف.

وكانت البرتغال ضمنت التأهل من الجولة الثانية بعد فوزين على تركيا ثم التشيك، ولذلك عمد مدربها البرازيلي إلى إراحة ثمانية من نجومه استعدادا للمواجهة المقبلة في ربع النهائي.

المصدر : وكالات