رئيس بوليفيا إيفو موراليس (يمين) قاد حملة معارضة ضد قرار الفيفا (الفرنسية)

أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم  (الفيفا) السويسري جوزيف بلاتر التراجع عن قرار منع إقامة المباريات الدولية على الملاعب التي تعلو أكثر من 2500 متر عن سطح البحر، وهو القرار الذي كانت قد عارضته دول أميركا الجنوبية بشدة.
 
لكن بلاتر أشار في الوقت نفسه إلى أن إلغاء القرار هو أمر مؤقت حيث سيتم مستقبلا استئناف المناقشات مجددا في هذه القضية التي سبق للفيفا أن أكد أنها تتعلق بأسباب طبية فضلا عن حماية اللاعبين والحكام.

وكان قرار المنع قد أثار احتجاجات كبيرة من الاتحادات المتضررة خصوصا في أميركا الجنوبية مثل العاصمة البوليفية لاباز التي ترتفع 3600 متر فوق سطح البحر إضافة إلى بوغوتا الكولومبية (2600م) وكيتو الإكوادورية (2800م).
 
وطلب اتحاد أميركا الجنوبية من بلاتر تأجيل تطبيق هذا القرار إلى ما بعد تصفيات القارة الأميركية المؤهلة لكأس العالم المقررة في جنوب أفريقيا عام 2010، كما هدد اتحاد كرة القدم في بوليفيا باللجوء إلى محكمة التحكيم الرياضي.
 
وقاد الرئيس البوليفي إيفو موراليس بنفسه حملة بلاده ضد قرار الفيفا، وذهب في هذا الصدد إلى حد الحديث عن "سياسة تمييز عنصري في كرة القدم".

المصدر : وكالات