السد يهزم الغرافة ويحتفظ بلقب كأس ولي عهد قطر
آخر تحديث: 2008/4/18 الساعة 01:54 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/4/18 الساعة 01:54 (مكة المكرمة) الموافق 1429/4/13 هـ

السد يهزم الغرافة ويحتفظ بلقب كأس ولي عهد قطر

ولي عهد قطر يسلم كأس البطولة لكابتن السد جفال راشد (الفرنسية)

احتفظ السد بلقب بطل مسابقة كأس ولي عهد قطر لكرة القدم للمرة الثالثة على التوالي إثر فوزه على بطل الدوري الغرافة بهدف مقابل لا شيء في المباراة النهائية التي جرت مساء اليوم الخميس.
وقام ولي عهد قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بتسليم الكأس إلى الفريق الفائز.

وقاد الإكوادوري كارلوس تينوريو السد إلى إنجاز تاريخي غير مسبوق هو الاحتفاظ بالكأس إلى الأبد والى لقب خامس (رقم قياسي) بعدما كرر سيناريو العام الماضي حيث قاد فريقه إلى الفوز على الغرافة بالذات 2-1 بتسجيل هدف الفوز في الدقيقة 81.

في المقابل لم ينجح الغرافة في الثأر من السد الذي هزمه في الدوري مرتين، كما حرمه من لقب البطولة للمرة الثالثة حيث التقى الفريقان في نهائي عامي 2003 و2007 وفاز السد بالكأس في المرتين.

وكانت كل الدلائل تشير إلى توجه المباراة إلى وقت إضافي بسبب الحذر الدفاعي الذي سيطر على أداء الفريقين وعلى مدربيهما فاختفت الإثارة في الشوط الأول وندرت الفرص كثيرا إلا من تسديدات بعيدة المدى كان أقربها تسديدة أنس مبارك من الغرافة فوق العارضة في الدقيقة 45، كما ضاعت فرصة وحيدة في الشوط الأول من لاعبى السد إيمرسون الذي مر من المدافعين وانفرد بالحارس وسقط بمفرده على الأرض في الدقيقة 37.

مهاجم الغرافة البرازيلي كليمرسون يحاول اجتياز أحد مدافعي السد (الفرنسية)

تغيير ناجح
وتحسن المستوى الفني للمباراة في الشوط الثاني لا سيما بعد التغيير الهجومي الذي أجراه مدرب السد المغربي حسن حرمة الله بإشراك ماجد محمد بدلا من العماني خليفة عايل في الدقيقة 52 حيث زاد السد من رغبته الهجومية.

وأتيحت الفرصة أمام الغرافة لمزيد من الضغط الهجومي وكاد يسجل الهدف الأول من تسديدة العراقي يونس محمود أنقذها الحارس محمد صقر بأطراف أصابعه وحولها إلى ركنية فوصلت على رأس العماني فوزي بشير سددها قوية بجوار القائم.

وانطلق السد وراء الهجوم وحصل على فرصة ذهبية من كرة هيأها ماجد محمد لمسعد الحمد سددها قوية فوق العارضة مباشرة، ومن خطأ قاتل لدفاع الغرافة مرت الكرة من فوق رؤوسهم ووصلت إلى تينوريو داخل المربع الصغير فهرب من الجزائري أحمد رضا المادوني وسدد الكرة في سقف المرمى مسجلا الهدف الوحيد في الدقيقة 83 والأول بعد المائة له مع السد.

وأهدر الغرافة فرصة لا تعوض للتعادل من انفراد تام ليونس محمود لكن الكرة طالت منه قليلا عندما أراد مراوغة دفاع السد وتحولت إلى ركنية لم تثمر في الدقيقة 89.

المصدر : الفرنسية