الاتحاد الإيراني يعين قطبي مدربا جديدا لمنتخبه الوطني
آخر تحديث: 2008/3/2 الساعة 03:52 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/3/2 الساعة 03:52 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/25 هـ

الاتحاد الإيراني يعين قطبي مدربا جديدا لمنتخبه الوطني

أفشين قطبي خلال تدريبه نادي بيرسيبوليس طهران المحلي  (الأوروبية-أرشيف)

أسدل الاتحاد الإيراني لكرة القدم الستار على أزمة تعيين مدرب جديد للمنتخب، وأعلن رسميا تعيين الوطني أفشين قطبي الذي يحمل الجنسية الأميركية بهذا المنصب بعدما فشلت المفاوضات مع الإسباني خافيير كليمنتي الذي كان يريد تولي المهمة دون الإقامة في الجمهورية.

وتردد منذ أيام أن قطبي سيتولى هذا المنصب لكن الاتحاد لم يؤكد النبأ رسميا إلا أمس الجمعة عبر نائبه مهدي تاج، ليتفوق قطبي على أربعة من مواطنيه كانوا مرشحين لتولي المهمة.

وقال تاج إن قطبي (45 عاما) سيقود المنتخب خلال الجولة الأولى
من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2010 والتي يلتقي خلالها مع
منتخبات الكويت وسوريا والامارات، وفي حالة نجاحه بهذه الجولة فسيمتد التعاون إلى الجولة الثانية من التصفيات ثم النهائيات العالمية التي تستضيفها جنوب أفريقيا.
 
وكان الاتحاد الإيراني تحت ضغط شديدة بالفترة الأخيرة نظرا لعدم وجود مدرب للمنتخب منذ يوليو/ تموز الماضي. وكان الفريق قدم بداية متواضعة في التصفيات عندما تعادل على أرضه مع سوريا من دون أهداف، علما بأن المباراة المقبلة ستكون مع الكويت.
 
مهندس ثم مدرب
يُذكر أن قطبي تخرج في كلية الهندسة بالولايات المتحدة ولكن سرعان
ما تحول للعمل في كرة القدم وكانت أبرز محطاته في مجال التدريب قيادة فريق سامسونغ الكوري، كما عمل مساعدا فنيا بالمنتخب الكوري الجنوبي تحت قيادة المدرب الهولندي غوس هيدينك.
 
وكان اتحاد الكرة الإيراني حاول الأسابيع القليلة الماضية تعيين المدرب البرتغالي أرتور جورج، ثم تحول بعد ذلك إلى الإسباني كليمنتي ووقع معه اتفاقا سرعان ما تعثر بسبب إصرار الأخير على عدم الإقامة في إيران مكتفيا بالسفر إليها أوقات المباريات فقط. 
وتسعى إيران للتأهل إلى كأس العالم للمرة الرابعة بعدما سبق لها المشاركة أعوام 1978 بالأرجنتين و1998 بفرنسا و2006 بألمانيا.
المصدر : الألمانية