المنتخب المصري ماض في الاحتفاظ بلقبه القاري (الفرنسية)
 
واصل المنتخب المصري حملة الدفاع عن لقبه الأفريقي ببلوغه المباراة النهائية للمرة الثانية على التوالي، واكتسح وصيفه في الدورة الماضية ساحل العاج 4-1 في كوماسي بنصف نهائي النسخة الـ26 لكأس أمم أفريقيا لكرة القدم غانا 2008.
 
وافتتح أحمد فتحي التسجيل للفراعنة في الدقيقة 12 وأضاف عمرو زكي الهدف الثاني 62 ثم ذلل عبد القادر كيتا النتيجة للفيلة بعد دقيقة واحدة. غير أن عمرو زكي عاود التسجيل في الدقيقة 67 واختتم محمد أبو تريكة أهداف مصر في الدقيقة 90.
 
ويلتقي المنتخب المصري في النهائي الأحد المقبل مع الكاميرون التي تغلبت على غانا المضيفة 1-صفر في أكرا يوم الخميس، فيما تلتقي ساحل العاج مع غانا يوم السبت في كوماسي على المركز الثالث.
 
وينتظر أن تكون مباراة مصر والكاميرون ثأرية للأخيرة التي خسرت أمام الفراعنة 2-4 في  الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة.
 
وهذه هي المرة الثانية على التوالي التي تبلغ فيها مصر المباراة النهائية والسابعة في تاريخها بعد أعوام 1957 و1959 و1986 و1998 و2006 عندما أحرزت اللقب و1962 عندما حلت وصيفة.
 
لعب وانضباط
عقدة الفيلة مع الفراعنة لم تفك بعد (الفرنسية)
وتميز المنتخب المصري بلعب جماعي وانضباط تكتيكي كبير إضافة إلى بسالة وقتالية في اللعب طيلة الدقائق التسعين للمباراة.
 
وعلى المستوى الفردي تألق مهاجم الزمالك عمرو زكي صاحب الثنائية، وحارس المرمى عصام الحضري الذي أنقذ شباكه من أهداف محققة كثيرة.
 
وجدد المنتخب المصري تفوقه على نظيره العاجي بعدما كان تغلب عليه مرتين في النسخة الأخيرة في القاهرة قبل عامين، حيث تغلب عليه 3-1 في الدور الأول وبركلات الترجيح 4-2 (الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر) في النهائي.
 
وواصلت مصر تفوقها على ساحل العاج وحققت فوزها التاسع في 10 مباريات جمعت بينهما حتى الآن في النهائيات، بعد فوزها 3-1 عام 1970 و2-صفر عام 1974 و2-1 عامي 1980 و1984 و2-صفر عام 1986 و3-1 عام 2006 وبركلات الترجيح في العام نفسه وفي العام 1998.
 
وخسرت مصر مرة واحدة 1-3 عام 1990 عندما لعبت في النهائيات بفريقها الأولمبي لمشاركة فريقها الأول في كأس العالم بإيطاليا في العام نفسه.

المصدر : وكالات