أعلن الجهازان الفني والإداري لفريق اتحاد العاصمة الجزائري استقالتهما عقب الخسارة أمام طلائع الجيش المصري صفر-1 في الجزائر العاصمة ضمن الجولة الرابعة للمجموعة الأولى بالدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال العرب لكرة القدم.
 
وأرجع بيان لمجلس إدارة النادي سبب الاستقالة إلى التصرفات غير الرياضية للمشجعين الذين أمطروا رئيس النادي سعيد عليق واللاعبين بسيل من الشتائم في نهاية المباراة.
 
وأعلن علي فرقاني مدرب النادي استقالته تضامنا مع عليق، وهو نفس الموقف الذي اتخذه بقية أعضاء الجهاز.

وكان فريق اتحاد العاصمة الأكثر هجوما في المبارة التي جرت مساء الاثنين، لكنه فشل في اختراق دفاعات طلائع الجيش الذي اعتمد على الهجمات المرتدة التي سجل من إحداها ممدوح عبد الحي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 77.
 
فوز أول
والمثير أن هذا هو الفوز الأول لطلائع الجيش بعد تعادل واحد وخسارتين، وبهذا الفوز يرفع رصيده إلى أربع نقاط في المركز الأخير للمجموعة بفارق الأهداف خلف الطليعة السوري، الذي يلتقي الثلاثاء مع الوداد البيضاوي المغربي متصدر المجموعة بست نقاط.
 
أما اتحاد العاصمة فمني بخسارته الأولى في ربع النهائي بعد فوز وتعادلين فتجمد رصيده عند خمس نقاط في المركز الثاني.

وفي الجولة الخامسة، يستضيف طلائع الجيش الوداد البيضاوي، بينما يستقبل اتحاد العاصمة الطليعة في 3 و4 مارس/آذار المقبل، في حين تشهد الجولة السادسة والأخيرة لقاء الوداد البيضاوي مع اتحاد العاصمة، والطليعة مع طلائع الجيش يومي 17 و18 من الشهر نفسه.

المصدر : وكالات