ديارا (يسار) تعرض لإصابة خطيرة في ركبته اليمنى (الفرنسية-أرشيف)

قال نادي ريال مدريد -بطل الدوري الإسباني لكرة القدم- إن لاعب وسطه الدولي المالي مامادو ديارا سيبتعد عن الملاعب من ستة إلى تسعة أشهر بعد الإصابة الخطيرة التي تعرض لها في ركبته اليمنى.
 
وذكر النادي الملكي في خبر مقتضب على موقعه بشبكة الإنترنت أن ديارا "بعد خضوعه لعملية جراحية، تبين أنه يشكو من إصابة خطيرة في الركبة اليمنى ستبعده عن الملاعب من ستة إلى تسعة أشهر" أي حتى نهاية الموسم الحالي على الأقل.

وكان الدولي المالي (27 عاما) أصيب في أكتوبر/تشرين الأول الماضي ثم تفاقمت الإصابة نهاية نوفمبر/تشرين الثاني. وقد ذهب الأسبوع الماضي إلى مدينة ليون الفرنسية التي لعب مع فريقها من 2002-2006، لاستشارة الاختصاصي في مثل هذه الإصابات الذي قرر إجراء العملية له على الفور.

وتعج صفوف ريال مدريد بالإصابات أبرزها لقناصه الهولندي رود فان نيستلروي الذي خضع لعملية جراحية ستبعده حتى نهاية الموسم.
 
إضافة إلى إصابات طالت المدافعين الأرجنتيني غابريال هاينتسه والبرتغالي بيبي والإيطالي فابيو كانافارو والمهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوين والجناح الهولندي أريين روبن ومواطنه ويسلي شنايدر.

وغادر الهولندي الآخر رويستون درنتي اليوم التدريب بسبب الإصابة أيضا، وتحوم الشكوك حول مشاركته مع فريقه ضد زينيت سان بطرسبورغ الروسي الأربعاء في دوري أبطال أوروبا، والسبت في الدوري المحلي ضد برشلونة.

المصدر : الفرنسية