احتفظ الحكم الدولي الكويتي سعد كميل بجائزة الشيخ فهد الأحمد الصباح "الصافرة الذهبية" لأفضل حكم ساحة عربي في نسختها الـ14 والتي توزعها مجلة الحدث الرياضي الرياضية اللبنانية محققا اللقب الثالث له في نهاية مشواره التحكيمي الذي بدأ في العام 1984، وحمل الشارة الدولية بعد عشر سنوات.

ونال سعد كميل اللقب بعد منافسة شديدة من الحكم الدولي السعودي خليل جلال الغامدي الفائز بجائزة العام 2006، إذ لم تفصل بينهما سوى أربع نقاط (84 مقابل 80).

أما المركز الثالث فكان من نصيب كل من الحكم الدولي الجزائري محمد بنوزة والحكم الدولي العماني عبد الله الهلالي (68 نقطة لكل منهما)، كذلك تقاسم الحكم الدولي الإماراتي علي حمد والحكم الدولي الجزائري جمال حيمودي المركز الخامس (61 نقطة لكل منهما).

وكانت المشاركات الخارجية لسعد كميل في العام 2008 حافلة، فقد قاد إياب نهائي دوري أبطال العرب في الجزائر بين وفاق سطيف الجزائري والوداد المغربي، وأربع مباريات في التصفيات الآسيوية لمونديال 2010.

وقاد كميل أيضا أربع مباريات في دوري أبطال آسيا ومباراة في كأس الاتحاد الآسيوي وخمس مباريات في دوري السوبر للمحترفين في الصين ونهائي كأس الأردن ونهائي كأس أمير الكويت ومباراة الدربي الإيراني (بيروزي - الاستقلال)، ومباراة ودية دولية (الإمارات - عمان)، ومباراة في دوري المحترفين في قطر (السيلية - قطر).

المصدر : الفرنسية