وجه رئيس اللجنة الأولمبية الكويتية الشيخ أحمد الفهد نداء وصفه بالأخير إلى الحكومة ومجلس الأمة للعمل على حل أزمة كرة القدم المحلية مع الاتحاد الدولي (فيفا) من خلال تطبيق قانونه الدولي لضمان مشاركة المنتخب والأندية في الاستحقاقات المقبلة.

وكان الاتحاد الدولي جمد عضوية الكويت في 24 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى إشعار آخر بسبب عدم إجراء انتخابات الاتحاد الكويتي للعبة والتي كانت مقررة في منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وشدد الفهد اليوم -على هامش تسلمه دعوة حضور افتتاح دورة كأس الخليج المقبلة في مسقط- على ضرورة إسراع الحكومة ومجلس الأمة معا لاتخاذ الإجراءات القانونية والتشريعية والدستورية لتطبيق قانون الفيفا قبل انعقاد مكتبه التنفيذي في 19 الشهر الحالي إذا وجدت الرغبة للمشاركة في دورة كأس الخليج.

وأضاف أن خيارات حل هذه المعضلة محدودة وتنحصر بيد الحكومة ومجلس الأمة، وإن كانت تعقدت مع استقالة الحكومة، وذلك من خلال التعديلات التي تقدم بها وزير الشؤون الاجتماعية والعمل بدر الدويلة لبعض جوانب القوانين المحلية لتتوافق مع القوانين الدولية المطبقة لدى الفيفا.

كما دعا الفهد إلى جعل مصلحة الكويت ووضعها فوق كل اعتبار عند معالجة الموضوع بعيدا عن المزايدات من قبل الأطراف المعنية في المشكلة من أجل عدم حرمان الكويت من المشاركة في دورة كأس الخليج لكرة القدم المقبلة المقررة في عُمان يناير/كانون الثاني المقبل وتصفيات كأس أمم آسيا في الشهر ذاته.

المصدر : الفرنسية