سمير زاهر قال إن التأهل لمونديال 2010 هو أبرز أولوياته (الجزيرة)

انتخب سمير زاهر مجددا رئيسا لاتحاد كرة القدم المصري بعد فوزه بالانتخابات التي جرت الجمعة، متقدما بفارق كبير على أقرب منافسيه د. كمال درويش الرئيس الأسبق لنادي الزمالك. بينما لم يحصل المرشحان الآخران أسامة خليل وأشرف شاكر على أي أصوات.
 
وخاض زاهر الانتخابات بعد يومين من إصدار محكمة القضاء الإداري حكما باستبعاده من الترشح لعدم انطباق أحد الشروط عليه، وهو أن يكون حسن السيرة محمود السمعة حيث لم يقدم صحيفة الحالة الجنائية الدالة على ذلك.
 
لكنه قدم استشكالا لإيقاف الحكم مؤقتا والسماح له بخوض الانتخابات، على أن تصدر المحكمة يوم 23 من الشهر الجاري حكمها النهائي بشأن أحقيته في الترشح.
 
وفي انتخابات العضوية فازت قائمة زاهر بالإجماع حيث ضمت كلا من هاني أبو ريدة وحازم الهواري ومجدي عبد الغني وأيمن يونس ومحمود الشامي. علما بأن الأخير احتاج لخوض جولة إعادة مع كرم كردي قبل أن ينجح في خطف المقعد الأخير.
 
يُذكر أن زاهر هو الرئيس الـ47 للاتحاد منذ تأسيسه يوم 13 أكتوبر/ تشرين الأول 1921، وسبق له الفوز بالرئاسة ابتداء من عام 1996 حيث فاز المنتخب في عهده بكأس أفريقيا التي استضافتها بوركينا فاسو عام 1998.
 
ثم عاد لرئاسة الاتحاد مجددا في السنوات الأربع الماضية التي شهدت فوز مصر بكأس أفريقيا 2006 على أرضها ثم 2008 في غانا.

المصدر : وكالات