لاعبو الإنتر احتفلوا باستعادة نغمة الفوز (الفرنسية)

عاد إنتر ميلان حامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم في الأعوام الثلاثة الأخيرة إلى نغمة الفوز بانتصار صعب على مضيفه ريجينا صاحب المركز الأخير 3-2 في افتتاح المرحلة العاشرة من البطولة.

وهذا الفوز هو الأول لإنتر ميلان في مبارياته الثلاث الأخيرة في الدوري المحلي, ليستعيد صدارة الدوري مؤقتا بعدما رفع رصيده إلى 21 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام المتصدرين السابقين أودينيزي ونابولي اللذين يلعبان الأحد في ختام المرحلة أمام جنوى وميلان.

وكان الإنتر في طريقه لتحقيق فوز سهل عندما تقدم بهدفين نظيفين، إلا أن أصحاب الأرض نجحوا في الرد بهدفين وكانوا قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الفوز. وأثمر ضغط الإنتر بقوة في الدقائق الأخيرة عن هدف الفوز في الوقت بدل الضائع.

ماركو ماركيوني أحرز الهدف الثاني ليوفنتوس في مرمى روما (الفرنسية) 
جراح روما

وفي مباراة ثانية، عمق يوفنتوس جراح صيفه روما وصيف بطل الموسم الماضي وألحق به الخسارة الخامسة على التوالي في مختلف المسابقات والرابعة في الدوري المحلي عندما تغلب عليه بهدفين نظيفين سجلهما قائده أليساندرو دل بييرو من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 38 وماركو ماركيوني إثر تمريرة من دل بييرو بالدقيقة 48.

وبهذا الفوز صعد يوفنتوس إلى المركز الخامس مؤقتا برصيد 18 نقطة، فيما تراجع روما إلى المركز السابع عشر بعدما تجمد رصيده عند 7 نقاط.

وتتواصل اللقاءات الأحد حيث يلعب أتالانتا مع ليتشي، وكالياري مع بولونيا، ولاتسيو مع كاتانيا، وباليرمو مع كييفو، وسمبدوريا مع تورينو، وسيينا مع فيورنتينا.

ترتيب فرق الصدارة:
   1- إنتر ميلان     21 نقطة من 10 مباريات
   2- أودينيزي      20 من 9
   3- نابولي        20 من 9
   4- ميلان          19 من 9
   5- يوفنتوس       18 من 10

المصدر : الفرنسية