توتنهام يواصل تألقه ويطيح بليفربول خارج الكأس
آخر تحديث: 2008/11/13 الساعة 15:43 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/13 الساعة 15:43 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/16 هـ

توتنهام يواصل تألقه ويطيح بليفربول خارج الكأس

أربعة أهداف بمرمى ليفربول كانت كفيلة بالإطاحة به (رويترز)

واصل توتنهام انتفاضته بقيادة مدربه الجديد هاري ريدناب وأطاح بضيفه ليفربول ثاني الدوري المحلي وتأهل إلى الدور ربع النهائي من مسابقة كأس الأندية الإنجليزية المحترفة في كرة القدم, وذلك بعد الفوز عليه 4-2 في مباراة أقيمت على ملعب "وايت هارت لاين" في الدور ثمن النهائي.

وافتتح بافليوشنكو التسجيل لتوتنهام في مباراة أمس في الدقيقة 38 بعد عرضية من فرايجر كامبل الذي يلعب مع الفريق على سبيل الإعارة من مانشستر يونايتد في إطار صفقة انتقال البلغاري ديميتار برباتوف إلى "الشياطين الحمر".
وغاب العديد من النجوم عن ليفربول, في حين شارك الإسباني فرناندو توريس أساسيا بعد تعافيه من الإصابة.

ولم يكد يتعافى ليفربول من صدمة الهدف الأول حتى اهتزت شباكه في مناسبتين أخريين بفضل فرايجر، إذ سجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 42 بعد عرضية من جايمي أوهارا، ثم أضاف الثالث في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول برأسية إثر عرضية من أرون لينون.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح ليفربول في تقليص الفارق عبر رأسية من الفرنسي داميان بليسيس إثر ركلة ركنية نفذها الهولندي ريان بابل في الدقيقة 49، إلا أن بافليوشنكو أعاد الفارق إلى ما كان عليه بتسجيله هدفه الشخصي الثاني وهدف توتنهام الرابع بعدما تابع تسديدة زميله العاجي ديديه زوكورا التي صدها الحارس البرازيلي دييغو كافاليري في الدقيقة 53.

ونجح ليفربول بفضل مدافعه الفنلندي سامي هيبيا في تقليص الفارق في الدقيقة 64 بكرة رأسية إثر ركنية أيضا نفذها بابل، لكن ذلك لم يكن كافيا لتجنيب فريق المدرب الإسباني رافايل بينيتيز تلقي الهزيمة الثانية هذا الموسم في جميع المسابقات. والمفارقة أن السقوطين كانا على يدي توتنهام الفائز باللقب في أربع مناسبات.
 
وهذا هو الفوز الخامس من ست مباريات لتوتنهام بقيادة ريدناب الذي حل بدلا من الإسباني خواندي راموس. وتعادل الفريق في مباراة واحدة فقط مع أرسنال 4-4 في الدوري المحلي.

وكان توتنهام قد فاز على ليفربول في مطلع الشهر الحالي 2-1 في الدوري المحلي بهدف الروسي رومان بافليوشنكو في الوقت بدل الضائع.

تشلسي يودع
وقبل ذلك ودع تشلسي المسابقة بعد خسارته على يد بارنلي من الدرجة الأولى بركلات الترجيح 4-5 بعد تعادلهما 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

وكان بلاكبيرن قد عاد ببطاقة ربع النهائي من أرض مضيفه سندرلاند بالفوز عليه بهدفين للباراغوياني خوليو سانتا كروز، وفيليب باردسلي الذي سجل في مرمى فريقه بطريق الخطأ، مقابل هدف للترينيدادي كينوين جونز في الدقيقة 73 من المباراة.
المصدر : الفرنسية