فالنسيا يستعيد الصدارة وريال مدريد يتعادل أمام إسبانيول
آخر تحديث: 2008/10/6 الساعة 04:40 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/10/6 الساعة 04:40 (مكة المكرمة) الموافق 1429/10/7 هـ

فالنسيا يستعيد الصدارة وريال مدريد يتعادل أمام إسبانيول

لاعبو فالنسيا يحتفلون عقب هدف مانويل فرنانديز بمرمى بلد الوليد (الفرنسية)
 
استعاد فالنسيا صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم بفوزه على مضيفه بلد الوليد بهدف وحيد، في حين اكتفى حامل اللقب في الموسمين الماضيين ريال مدريد بالتعادل على أرضه أمام إسبانيول بهدفين لكل منهما وذلك في المرحلة السادسة من الدوري.

وأحرز هدف فالنسيا -الذي كان الأفضل في اللقاء- البرتغالي مانويل فرنانديز في الدقيقة (54) من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ليواصل فالنسيا بذلك صحوته هذا الموسم ويستعيد الصدارة بفارق الأهداف عن ملاحقه فياريال وصيف بطل الموسم الماضي بحصوله على 16 نقطة من ست مباريات.
 
وكان فالنيسا عانى طويلا الموسم الماضي واقترب من منطقة الهبوط قبل أن يفوز بكأس ملك إسبانيا.
 
وأهدر ريال مدريد حامل اللقب فرصة لتضييق الخناق على ثنائي الصدارة بتعادله 2-2 على أرضه أمام ضيفه إسبانيول في أخرى مباريات الجولة.
 
وتأخر ريال بهدف أحرزه راؤول تامودو من ركلة جزاء في الدقيقة 21 ولم تمر أربع دقائق حتى أدرك القائد راؤول غونزاليز التعادل لحامل اللقب من ضربة رأس.
 
وأعاد لويس غارسيا التقدم للفريق الضيف في الدقيقة 31 لكن راؤول غونزاليز عاد لينقذ الفريق الملكي بإحراز هدفه الثاني في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول، وشهد الشوط الثاني إهدارا بالجملة للفرص فأهدر تامودو وغارسيا وكورو للضيف وغونزاليز والهولنديان رود فان نيستلروي وإريين روبن وراموس للمضيف.
 
وعقب هذا اللقاء رفع ريال رصيده إلى 13 نقطة في المركز الخامس خلف برشلونة الذي يتقدم بفارق الأهداف عقب فوزه الكبير على أتلتيكو مدريد بستة أهداف مقابل هدف واحد، بينما تقدم إسبانيول للمركز الثامن وله تسع نقاط.
 
تقليص الفارق
صراع على الكرة بين بيبي من ريال بالأبيض وقائد إسبانيول راؤول تامودو  (الفرنسية)
كما قلص إشبيلية الفارق إلى نقطتين فقط مع المتصدر بعد أن سحق أتليتيكو بيلباو بأربعة أهداف مقابل لا شيء ليحتل المركز الثالث.
 
وسجل المهاجم المالي الدولي فريدريك كانوتي هدف السبق لإشبيلية مستغلا خطأ لميكل بالينزياغ مدافع بيلباو في الدقيقة 26، وأضاف ريناتو الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق وتبعه أدريانو كوريا وأرنيستو شيفانتون بالهدفين الثالث والرابع في الشوط الثاني ليرفع إشبيلية رصيده إلى 14 نقطة.
 
وفي المباريات الأخرى سقط ريكرياتيفو هويلفا سقوطا مذلا على أرضه أمام ملقة العائد بعد غياب برباعية نظيفة أيضا تعاقب على تسجيلها البرازيلي إيليسيو دوس سانتوس (1 و62)  والمغربي نبيل بهاء (40) والبرتغالي دودا
(48).
 
ووضع سبورتينغ خيخون حدا لهزائمه في خمس مباريات متتالية بتحقيقه فوزه الأول على مضيفه ريال مايوركا بهدفين مقابل لا شيء ليبتعد عن ذيل القائمة على حساب ريال بيتيس الذي خسر خارج أرضه 1-2 أمام فياريال السبت.
 
وفرط خيتافي في فوز كان في متناوله على ضيفه ألميريا بعدما تقدم بهدفين نظيفين للنيجيري إيكيتشوكوو أوتشي (68) وفرانشيسكو كاسكيرو (71) قبل أن يعادل الضيوف عن طريق ألفارو نيغريدو (87) وخوسيه مانويل تشيكو في الوقت بدل الضائع من المباراة (91).
 
واستثمر راسينغ سانتاندر طرد مدافع مضيفه أوساسونا الدولي التشيكي ياروسلاف بلاسيل (39) وحقق فوزا صعبا هو الأول له بهدف وحيد لخوان فاليرا في الوقت القاتل (92).
 
كما فاز ديبورتيفو لاكورونيا بنتيجة مماثلة على ضيفه نوماسيا بفضل هدف أنخل لافيتا (13).
المصدر : وكالات