برشلونة انتظر حتى الدقائق الأخيرة ليهزم شاختار الأوكراني (رويترز)

أحرز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفين في الدقائق الأخيرة من المباراة ليحول تأخر برشلونة الإسباني إلى فوز على شاختار دانيتسك الأوكراني 2-1، في حين تألق ليفربول الإنجليزي بفوزه على ضيفه إيندهوفن الهولندي 3-1 في الجولة الثانية من الدور الأول لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

ففي المجموعة الثالثة وعلى الملعب الأولمبي في دانيتسك، أنقذ ميسي برشلونة من الخسارة أمام مضيفه شاختار دانيتسك بعدما دخل في الشوط الثاني بدلا من الفرنسي تييري هنري ليحول تأخر الفريق الكاتالوني إلى فوز بعدما سجل الهدفين في الدقيقة 88 والوقت بدل الضائع.

وعانى برشلونة الأمرين أمام مضيفه الأوكراني فوجد نفسه متأخرا في الدقيقة قبل الأخيرة من الشوط الأول بعد خطأ مزدوج من مدافعه جيرار بيكيه والقائد كارليس بويول مما سمح للبرازيلي إيلسينيو بخطف الكرة وإيداعها شباك الحارس فيكتور فالديز.

وانتظر الفريق الكاتالوني حتى الدقيقتين الأخيرتين من اللقاء ليدرك التعادل عبر البديل ميسي الذي استفاد من خطأ فادح من الحارس أندري بياتوف الذي أفلت الكرة أمام النجم الأرجنتيني.

وعندما أوشكت المباراة على الانتهاء خطف ميسي هدف الفوز بكرة وضعها بطريقة محنكة فوق الحارس الأوكراني في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وفي المجموعة ذاتها حسم سبورتينغ لشبونة مواجهته مع بال السويسري بالفوز عليه بهدفين دون مقابل للأرجنتيني لياندرو رومانيولي (في الدقيقة 55) والبرازيلي ديرلي (في الدقيقة 86).

يذكر أن بال كان قد خسر في الجولة الأولى أمام شاختار دانيتسك 1-2.



فوز ليفربول

صراع على الكرة في مباراة أتلتيكو مدريد ومرسيليا (رويترز)
وفي المجموعة الرابعة أحرز ليفربول الإنجليزي الفائز باللقب خمس مرات فوزه الثاني بعد الأول خارج قواعده على مرسيليا الفرنسي 2-1، بتغلبه على ضيفه إيندهوفن الهولندي بطل 1970 عن جدارة 3-1.

وفي المجموعة ذاتها حقق أتلتيكو مدريد الإسباني فوزه الثاني أيضا بتغلبه على ضيفه مرسيليا الفرنسي 2-1 في مباراة شهدت بدايتها أعمال عنف بين جمهور الفريقين. سجل الأرجنتيني المميز سيرخيو أغويرو وراؤول غارسيا هدفي أتلتيكو، في حين أحرز السنغالي مامادو نيانغ هدف مرسيليا.

وفي المجموعة الأولى، واصل كلوج الروماني مفاجآته بإجبار ضيفه تشلسي على الاكتفاء بالتعادل معه دون أهداف في مباراة شهدت في شوطها الثاني تعرض مهاجم الفريق اللندني العاجي ديدييه دروغبا لإصابة خطيرة.

وكان كلوج قد بدأ مشواره الأول في المسابقة الأوروبية الأعرق بفوز مدوّ على مضيفه روما الإيطالي 2-1.

واستعاد روما توازنه وهزم بوردو الفرنسي 3-1 رغم غياب قائده فرانشيسكو توتي بسبب عدم شفائه نهائيا من تمزق في الرباط الصليبي لركبته اليمنى.



تعادل إنتر ميلان

الصربي دوبرازينوفيتش (يسار) يحتفل بعد تسجيله الهدف الثاني لأنورثوزيس في مرمى باناثينايكوس (رويترز)
وفي المجموعة الثانية اكتفى إنتر ميلان الإيطالي بالتعادل مع ضيفه فيردر بريمن 1-1.

وافتتح الظهير البرازيلي مايكون التسجيل للإنتر في الدقيقة 13 عندما انفرد بالحارس تيم فيزه وسدد كرة ساقطة فوق الأخير، إثر تمريرة من مواطنه إدريانو.

وفي الشوط الثاني نجح البيروفي كلاوديو بيتزارو في تعديل النتيجة بعد تمريرة عرضية لعبها من الجهة اليمنى سيباستيان برودل إلى القائم البعيد فوصلت إلى لاعب بايرن ميونيخ السابق الذي سددها من اللمسة الأولى في الزاوية اليمنى للحارس البرازيلي جوليو سيزار (في الدقيقة 62).

وفي المجموعة ذاتها، لقي باناثينايكوس اليوناني المصير ذاته الذي مني به مواطنه أولمبياكوس وذلك بخسارته أمام مضيفه أنورثوزيس فاماغوستا القبرصي 1-3.

وقدم الإسباني خوسو سارييغي هدية لأنورثوزيس عندما حول الكرة إلى داخل شباك حارسه الكرواتي ماريو غالينوفيتش (11)، ثم عزز الصربي سينيسا دوبرازينوفيتش تقدم الفريق القبرصي بهدف ثان بعد 4 دقائق بكرة رأسية.

ونجح باناثينايكوس في تقليص الفارق من ركلة جزاء سجلها ديميتريوس سالبينغيديس بعدما لمس الهولندي جيفري ليفاكابيسي الكرة بيده داخل المنطقة (28)، إلا أن العراقي البديل هوار ملا محمد أعاد الفارق إلى ما كان عليه بتسجيله الهدف الثالث لصاحب الأرض بكرة رأسية إثر ركلة ركنية من البرازيلي سافيو (في الدقيقة 78).

المصدر : الفرنسية