لقطة من مباراة في تصفيات المونديال بين قطر وأستراليا بالدوحة (الفرنسية-أرشيف)

تشهد الملاعب الآسيوية الأربعاء أربع مباريات مهمة في منافسات الجولة الثالثة من تصفيات آسيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم لعام 2010 بجنوب أفريقيا.
 
في المجموعة الأولى يحل المنتخب القطري ضيفا على نظيره الأسترالي، ويحل المنتخب الأوزبكي ضيفا على اليابان، في حين يحصل الفريق الخامس في هذه المجموعة وهو البحرين على راحة في هذه الجولة.
 
وفي المجموعة الثانية تلتقي كوريا الجنوبية على ملعبها مع الإمارات، وتستضيف إيران منتخب كوريا الشمالية.
 
وتستضيف مدينة بريسباين الأسترالية المواجهة الثالثة بين منتخبي أستراليا وقطر اللذين التقيا في الدور التمهيدي من التصفيات ففاز الأخير 3-صفر في ملبورن و3-1 في الدوحة وتأهلا معا إلى الدور الحالي.
 
"
ميتسو أعلن مسؤوليته التامة عن الفريق القطري والمباراة مهما كانت النتيجة
"
قطر وأستراليا
وتتصدر قطر حاليا ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط من مباراتين أقيمتا في الدوحة، فازت في الأولى على أوزباكستان 3-صفر وتعادلت في الثانية 1-1 مع البحرين، في حين يملك المنتخب الأسترالي 3 نقاط من المباراة الوحيدة التي خاضها وحقق فيها الفوز خارج ملعبه على أوزبكستان 1-صفر.
 
وتؤكد التوقعات أن اللقاء لن يكون سهلا بعد تغيير مدرب المنتخب القطري بتولي الفرنسي برونو ميتسو تدريبه أواخر الشهر الماضي، وهو ما أثار القلق في الفريق الأسترالي ومدربه الهولندي بيم فيربيك الذي أكد صعوبة المهمة لعدم معرفته بخطط المدرب الفرنسي.
 
وزاد ميتسو من قلق وحيرة المدرب الهولندي ومنتخبه الأسترالي عندما أكد أن المنتخب القطري لن يخسر للمرة الثالثة على التوالي أمام أستراليا، كما أعلن مسؤوليته التامة عن الفريق والمباراة مهما كانت النتيجة رغم قصر فترة مهمته.
 
فرصة كبيرة
وفي مباراة المجموعة الأولى الأخرى، ستكون فرصة المنتخب الياباني كبيرة لمواصلة الانتصارات غدا أمام أوزبكستان بعد الفوز في المباراة الأولى على البحرين 3-2 في المنامة.
 
ومباراة الغد هي الثانية لليابان في التصفيات النهائية، في حين تقلصت فرصة المنتخب الأوزبكي بعد الخسارة أمام قطر بثلاثة أهداف في الدوحة وبهدف من أستراليا في طشقند.
 
وفي المجموعة الثانية يحتل منتخب كوريا الشمالية قمة المجموعة برصيد أربع نقاط، وهو نفس رصيد المنتخب السعودي الذي يغيب عن هذه الجولة.
 
ويليهما المنتخب الإيراني في المركز الثالث برصيد نقطة واحدة متساويا مع كوريا الجنوبية. وأخيرا يأتي المنتخب الإماراتي في المركز الخامس الأخير بالمجموعة بدون رصيد.
 
المنتخب الإماراتي فشل حتى الآن
في تحقيق أي انتصار (رويترز-أرشيف)
الإمارات وكوريا
ويلاقي المنتخب الإماراتي كوريا الجنوبية في سول، في مواجهة صعبة للغاية بالنسبة للإماراتيين الذين فشلوا حتى الآن في تحقيق أي انتصار.
 
وسيكون لقاء الغد هو الفرصة الأخيرة للمنتخب الإماراتي إذا ما كان يريد العودة مجددا لأجواء البطولة.
 
وفي مباراة المجموعة الثانية الأخرى، يستضيف منتخب إيران نظيره الكوري الشمالي في موقعة مهمة بكل المقاييس.
 
وسيستفيد الإيرانيون من الحضور الجماهيري الكبير المنتظر خاصة أن المباراة ستكون الفرصة الأخيرة لإيران للتقدم نحو قمة المجموعة والاقتراب من حجز بطاقة التأهل لكأس العالم.

المصدر : وكالات