الشاب رينيه أدلر سيسجل بدايته أساسيا
ضد روسيا (الفرنسية)
خضع حارس مرمى نادي هانوفر ومنتخب ألمانيا روبرت إنكه لعملية جراحية اليوم ستبعده عن الملاعب لمدة ثلاثة أشهر، وذلك بسبب تعرضه لكسر في يده اليسرى خلال التمارين مع منتخب بلاده. وسيخلفه حارس باير ليفركوزن رينيه أدلر.
 
ويحضر "المانشافت" لخوض مباراتين أمام روسيا غدا السبت وويلز الأربعاء المقبل ضمن التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في جنوب أفريقيا عام 2010.
 
وكان إنكه (31 عاما) قد أضحى الحارس الأول للمنتخب الألماني بعد اعتزال ينس ليمان اللعب دوليا، وقد تعرض لكسر في يده اليسرى خلال التمارين أول أمس.
 
وأجبر إنكه على إجراء عملية جراحية لمعالجة هذه الإصابة القوية، وسيعوض في فريقه بالشاب فلوريان فروملوفيتز (21 عاما) حارس مرمى منتخب ألمانيا.
 
أما في المنتخب، وفي ظل غياب حارس شالكه مانويل نوير المصاب، واستبعاد المدرب يواكيم لوف لحارس فالنسيا الإسباني تيمو هيلدبراند، فسيسجل حارس باير ليفركوزن رينيه أدلر بدايته أساسيا ضد روسيا حسب ما أفاده مدرب الحراس أندرياس كوبكه.
 
ورغم هذه المشاركة في مباراة مهمة فإن كوبكه كشف أن الجهاز الفني لم يتخذ أي قرار بشأن الاعتماد على أدلر (23 عاما) مجددا ضد ويلز، الأمر الذي يعني أن الفرصة قد تكون متاحة أمام حارس فيردر بريمن تيم فيزه للعب أول مباراة دولية مع منتخب بلاده.

المصدر : الفرنسية