كل ما يهم رونالدو الآن أن يكون بصحة جيدة وأن يبرز دوره بالمباريات القادمة (الفرنسية)

أكد المهاجم البرازيلي رونالدو أنه باق مع ميلان الإيطالي بطل دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وذلك عقب فوز الأخير على المنتخب الإماراتي 2-صفر أمس الثلاثاء بدبي في مباراة ودية شارك فيها النجم بعد غيابه عن الملاعب منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وقال رونالدو إن مواطنه فريق فلامنغو تقدم بعرض للحصول على خدماته، لكنه شخصيا لم يعلق أبدا على هذا للصحافة. وأشار إلى أن رغبته تتمثل بإثبات نفسه في ميلان لأنه الفريق الذي يريد أن يلعب في صفوفه.

من جهة أخرى صرح أدريانو غالياني نائب رئيس ميلان بعد وصول الفريق إلى ميلانو اليوم بأنه سعيد بعودة رونالدو, واعتبر ذلك أمرا إيجابيا يساعد الفريق في تحقيق أمله بضمان مركز مؤهل لدوري أبطال أوروبا بعدما فقد تقريبا أمله في الفوز بالدوري المحلي.

يشار إلى أن رغبة رونالدو والنادي هي استمراره حتى 30 يونيو/حزيران المقبل موعد انتهاء عقده الحالي وإذا جرت الأمور بشكل جيد فستكون رغبته والفريق بمواصلة المشوار معا بعد انتهاء العقد.

وخاض رونالدو أمس الثلاثاء ثاني مباراة له هذا الموسم فقط بسبب الإصابات التي لاحقته، وهو لعب طيلة الشوط الأول قبل أن يخرج في الشوط الثاني.

المصدر : الفرنسية