الصفاقسي أحد فرق المقدمة في كرة القدم التونسية (الفرنسية-أرشيف)

تلقى نادي الصفاقسي التونسي سلسلة من العقوبات بسبب انسحاب فريقه قبل انتهاء المباراة التي جمعته مع الترجي السبت الماضي في المرحلة الـ15 من الدوري المحلي لكرة القدم.
 
وقررت رابطة كرة القدم التونسية للأندية المحترفة خصم نقطتين من رصيد الصفاقسي في ترتيب الدوري، ليتراجع الفريق بذلك إلى المركز السادس برصيد 21 نقطة، إضافة إلى غرامة مالية قدرها ألفا دينار (الدولار يساوي 1.3 دينار).
 
كما تشمل العقوبات إجبار الفريق على خوض مباراة بدون جمهور لتعمد جماهيره الغاضبة إلقاء ميدان اللعب "بالقوارير والمقذوفات" عندما توقف اللقاء بينما كان الترجي متقدما 2-صفر، وكذلك معاقبة الجهاز الفني للفريق وعلى رأسه المدرب الفرنسي ميشال ذي كاستال وطبيب الفريق الحبيب العش بالابتعاد عن الملاعب ستة شهور.
 
وطالبت الرابطة، التي ليس من صلاحياتها معاقبة رؤساء الأندية، اتحاد كرة القدم التونسي بمعاقبة رئيس نادي الصفاقسي صلاح الدين الزحاف الذي وصف حكم المباراة بألفاظ نابية، فضلا عن تغريمه ألف دينار.
 
وكان لاعبو الصفاقسي قد انسحبوا من المباراة في الدقيقة 87 احتجاجا على إصابة زميلهم المهاجم الغيني أبوكو إثر التحام عنيف مع حارس المرمى حمدي القصراوي ورفض حكم المباراة منح الفريق ضربة جزاء.

المصدر : الألمانية