خطة طموح للاتحاد القطري للسيارات لتكثيف المشاركات الخارجية

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

خطة طموح للاتحاد القطري للسيارات لتكثيف المشاركات الخارجية

الشيخ حمد بن عيد آل ثاني صاحب لقب بطولة "باخا" العالمية لفئة الدفع الرباعي  (الجزيرة-أرشيف)

وضع الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية خطة طموحا للموسم الجديد تكفل الدفع بالأبطال الجدد والمخضرمين من أصحاب الإنجازات والبطولات للمشاركة في المناسبات الخارجية.

ومن أبرز هذه المشاركات التي يستهدفها الاتحاد القطري عام 2008 بطولة الشرق الأوسط للراليات بجولاتها التي تجرى في قطر والإمارات وعمان والأردن وسوريا ولبنان وقبرص والكويت والسعودية والبحرين، وبطولة "باخا" العالمية، وبطولة العالم الصحراوية ورالي دكار وبطولة العالم للراليات.

من جهته صرح رئيس الاتحاد القطري للسيارات والدراجات النارية ناصر بن خليفة العطية بأن توسيع المشاركات الخارجية والإقليمية يعود إلى رغبة كبيرة من مجلس إدارة الاتحاد لاستثمار نجاحات الشباب القطري في البطولات المحلية والدولية.

وتابع أن هذه النجاحات تحققت بحصول الشيخ حمد بن عيد آل ثاني على بطولة العالم في فئة "تي 2"، ومشاركة مسفر المري في بطولة العالم للراليات بعدما أبلى بلاء حسنا في رالي نيوزيلندا، وتألق الموهبة الجديدة خالد السويدي في الرالي الوطني، فضلا عن الإنجاز الأكبر للبطل ناصر بن صالح العطية عندما حسم في موسم واحد بطولتي العالم والشرق الأوسط.

وأوضح العطية أن قاعدة المشاركين في الراليات المحلية ازدادت كثيرا، وهناك تحفيز لزيادة المشاركات واكتشاف العديد من الموهوبين، وهم في الاتحاد سعداء بالمستوى الذي قدمه الشباب لهذا العام.

المصدر : وكالات